وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

الشيخ حسن يوسف :حماس تصر على اعطاء الفرصة لابو مازن والاطراف الاخرى

نشر بتاريخ: 21/05/2005 ( آخر تحديث: 21/05/2005 الساعة: 13:11 )
عقب الشيخ حسن يوسف قيادي حماس على تصريحات وزير الداخلية الفلسطيني نصر يوسف والتي طالب فيها حماس صباح اليوم بالتهدئة وقال أن السلطة تتعهد بمنع اطلاق الصواريخ والقذائف على المستوطنات الاسرائيلية قائلاً ان "حركة حماس لاتزال ملتزمة بالتهدئة, وانها أكثر التزاماً حديدياً بمسألة التهدئة", وأضاف ان المشكلة تكمن في الاحتلال الاسرائيلي المستمر والمتمثل بالاغتيالات كما شهدنا بالآونة الأخيرة, واستمرار الاستيطان والجدار والاعتقالات...
وأكد الشيخ في تصريحات خاصة لوكالة معاً الاخبارية المستقلة ان المسؤول عن أي اشكال هو حكومة الاحتلال الاسرائيلي المستمرة بسلوكها العدواني.
وأوضح الشيخ يوسف أن الحركة تصر على اعطاء الفرصة لأبو مازن والأطراف الأخرى, " ولكن ما يمنع التقدم باتجاه السلام هو صمت المجتمع الدولي اضافة الى الاحتلال ذاته.."
وفي اشارة الى موضوع مشاركة الحركة في الانتخابات, قال الشيخ القيادي أن الحركة لديها قرار بأن تكون شريكة في صنع القرار الفلسطيني, وانه لم يعد مقبولاً أن يبقى أي طرف متنحياً جانباً", ولكنه أشار الى اعطاء الأولوية للوضع الداخلي الفلسطيني.
وأما ما جرى في الآونة الأخيرة من فعل ورد فعل ( اطلاق صواريخ القسام على السمتوطنات الاسرائيلية) فعقب الشيخ يوسف بأن للشعب الفلسطيني الحق في الدفاع عن نفسه من العدوان وفي ظل استمرار الاحتلال وعمليات الاغتيال.