وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

فصائل المقاومة تتبنى عدد من عمليات القصف للمستوطنات

نشر بتاريخ: 18/07/2005 ( آخر تحديث: 18/07/2005 الساعة: 08:40 )
غزة - معا - تبنت كتائب عز الدين القسام- الجناح العسكري لحماس- في بيان لها إطلاق خمس قذائف هاون عيار 80 ملم على الموقع العسكري تل زعرب في ساعة مبكرة من صباح اليوم وذلك رداً على الاعتداءات الإسرائيلية والتي كان آخرها تدنيس المصحف الشريف في يجن المسكوبية ورداً على الاغتيالات الإسرائيلية لثمانية من القسام.

كما تبنت كتائب المقاومة الوطنية الجناح العسكري للجبهة الديمقراطية- قصف منطقة إيرز بأربع قذائف هاون في الواحدة والنصف من فجر اليوم مؤكدة الحق الفلسطيني المشروع في مقاومة الاحتلال والرد على خروقاته المتكررة.

وأعلنت كتائب الشهيد أبو علي مصطفى- الجناح العسكري للجبهة الشعبية - وكتائب شهداء الأقصى مسئوليتهما المشتركة عن مهاجمة قافلة للمستوطنين وجيب عسكري كانا متجها من مستوطنة نتساريم على طريق مفرق الشهداء.

وأكد بيان صادر عن الجهتين وصل معاً نسخة منه ان وحدة الشهيد اسماعيل السعيدني التابعة لكتائب أبو علي مصطفى ومجموعات الشهيد أيمن جودة التابعة لشهداء الأقصى أطلقتا النيران باتجاه الجيب والسيارة الاستيطانية وأصابا هدفهما بدقة حسب البيان.

ودعا البيان الموقع باسمهما كافة الشعب وفصائل المقاومة إلى التوحد والالتحام لصد العدوان الإسرائيلي، منوهين إلى ان العملية التي نفذت جاءت رداً على مجازر الاحتلال وتهديداته باجتياح القطاع، واغتياله عدداً من المقاومين.

ومن جانبها تبنت كتيبة المرابطين في كتائب شهداء فلسطين مهاجمة وحدة إسرائيلية خاصة مساء امس في مخيم تل السلطان بعد ان نصبت كميناً لها، وأطلقت النيران على جنود الاحتلال عن بعد 30 متراً، مؤكداً بيان صادر عنها انها أصابت الجنود الإسرائيليين إصابة مؤكدة، ومشيرة إلى أن هذا رد طبيعي على جرائم الاحتلال.