وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

سيدي الرئيس انتبه- أسماكُ القرشِ تحتَ قدميْك

نشر بتاريخ: 18/04/2012 ( آخر تحديث: 19/04/2012 الساعة: 23:51 )
ماليه عاصمة جزر المالديف بالمحيط الهندي- كتب موفد "معا" ناصر اللحام- من بين آلاف الجزر المنتشرة المتقاربة يقطن سكان هذه الدولة نحو 100 جزيرة فقط الى جانب 100 جزيرة تتولاها شركات السياحة ولا يوجد فيها سوى الفنادق مثل الجزيرة التي نزلنا فيها واسمها كورومبا، وهي تبعد عن العاصمة 10 دقائق باليخت.

عدد السكان هنا نحو 300 الف، ومواطن فلسطيني واحد يدعى راغب خلف وهو مهندس من جنين جاء الى الهند عام 1987 وساقته الصدفة الى هنا ففتح وكالة تصميم هندسي اسمها جنين... وجميعهم يعتنقون الدين الاسلامي ولا تمنح الجنسية لغير المسلم ولا يجوز ان يتولى فيها اي منصب، كما ان التمسك بالدين هنا مسألة لا تقبل الجدال، فقد عصفت قبل شهر تظاهرات عارمة شوارع ماليه لان الرئيس المخلوع كان يفكر أن يسمح لشركة العال الاسرائيلية ان تهبط في مطارهم... ظلّوا يتظاهرون حتى سقط وجلس في بيته.|172208|

ولا يأكل السكان هنا الا الحلال ولا يعاقرون الخمر ويجزى من يفعل ذلك في داخل العاصمة، أما الجزر السياحية فهي للسواح ولهم ما يريدون من لباس وشراب وطيبات، ومعظم السياح هنا من اثرياء اسيا لا سيّما الصين واهل اوروبا لا سيما المانيا وبعض العرب من الخليج.

ويعتبر ابو مازن اول زعيم عربي يزور هذا البلد منذ ألف عام بصفة رئيس عربي الا ان الزعيم الراحل عرفات زار المالديف عام 1984 بصفة زعيم ثورة، وحين تفاعلنا مع السكان وجدنا انهم يطلقون على اولادهم اسماء مثل عبد اللطيف وابراهيم وسلطان الدين وعلى بناتهم اسماء مثل لبنة وموفازة ومريم وهكذا... ولا يحترمون اسرائيل ابدا بل يحبّون فلسطين حبا جما ومثل جميع مسلمي شرق آسيا يطلقون على القدس اسم قدس شريف ولا يعرفون مصطلح "جوروزاليم".

ورغم ان لغتهم وحروفها سنهالية الا انهم ينكرون انهم من اصل هندي، بل يقولون ان عربي مسلم قبل الف عام وصل اليهم هنا ونشر الاسلام، لكن مستشرقين يقولون ان الهندوس في الهند ومنطقة كشمير وسيلانكا وبعض المناطق ضيّقوا العيش على المسلمين في الهند فهاجر البحارة منهم مع عائلاتهم وسكنوا هذه الجزر حتى صارت موطنهم، وحين انسحبت بريطانيا العظمى منها عام 1965 اعلنت الجزر استقلالها وبقبت هكذا.|172207|

وبالفعل هم اقرب ما يكون على القارة الهندية اما على يسارهم فلا يوجد الا المحيط وفي اخره استراليا، كما انهم يشترون بضائعهم من الهند وتبادلهم التجاري مع الهنود، ورغم جمال الطبيعة هنا الا ان هذه الارض لا تطرح الإ الباباي وجوز الهند، لذلك يستوردون القمح واللحم، ولا يزرعون هنا، وفي الاتفاق بين رئيسنا ورئيسهم اعلن الرئيس انه سيعيّن سفيرا لفلسطين هنا وهو اول سفير عربي في هذه الدولة، كما جرى توقيع اتفاق اعفاء ضريبي ومشاريع يجري من خلالها ارسال خبراء زراعيين فلسطينيين لتدريبهم على الزراعة، فهم بحارة يركبون البحر ويعرفون ترويض الامواج في اعالي البحار لكن ليس لديهم مزرعة دجاج مثلا.

حين هبطت الطائرة لم نصدٌق عيوننا من شدة جمال الدولة وطبيعتها وجزرها من الجو- صورة مرفقة- واذا تلاحظون فان هناك جزر غرقت بالماء وهناك جزر تغرق ليلا وتعود وتظهر نهارا بسبب المدّ والجزر، كما نظّمت الامم المتحدة العام الماضي يوما علميا للبحث في كيفية غرق هذه الجزر لاحقا ان علا منسوب مياه المحيط !!!!!!!

وكانت المفاجأة الكبرى أن التنقل هنا في هذه الدولة باليخت والقوارب- مرفق صورة يخت- فالسيارات لا تمشي بين الجزر، والجزر ليست على شاطئ المحيط بل في وسط المياه العميقة فترى اسماك القرش تدور من حولنا في مشهد لا تصدّقه العَين.

وعند نزولنا من اليخت قال وزير دولة هنا للرئيس: انتبه سيدي الرئيس هناك اسماك قرش تحت قدميك، فخرقنا الجمود البروتوكولي ونظرنا بلهفة تحت اقدامنا فلم نشاهدها. لكن وعندما ارخى الليل سدوله علينا، وجلسنا على الشاطئ قال خادم المقهى هناك، لا تخافو انها اسماك صغيرة، فنظرنا بدهشة وسألناه اية اسماك؟ فقال هذه تحت اقدامك قروش صغيرة وغير مخيفة، دققنا النظر واذا بعشرات اسماك القرش تحوم من حولنا فسارعنا لاحضار الكاميرات وتصوير المشهد في المياه المظلمة.|172213|

وكان الرئيس التقى هنا رئيس جمهورية المالديف محمد وحيد حسن مانيك، في القصر الرئاسي بالعاصمة ماليه. ورئيس مجلس الشعب المالديفي عبد الله شهيد. والتقى رئيس المالديف السابق مأمون عبد القيوم.

وبعد الاجتماع المغلق بين الرئيسين، انضم أعضاء وفدي البلدين للاجتماع، وجرى استعراض وبحث العلاقات الثنائية وسبل تطويرها. وشارك في الاجتماع عن الجانب الفلسطيني كل من: وزير الشؤون الخارجية رياض المالكي، وعضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية النائب قيس عبد الكريم، وممثل الرئيس الشخصي روحي فتوح، والناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، والمستشار الدبلوماسي للرئيس مجدي الخالدي، وسفير فلسطين غير المقيم لدى المالديف أنور الآغا.

وسبق الاجتماع استقبال شعبي للرئيس قبل وصوله للقصر الرئاسي، وكان على رأس المستقبلين رئيس مجلس الشعب المالديفي عبد الله شهيد. وقدمت فرقة من الأطفال لوحات فولكلورية أمام الرئيس.
|172211|
|172212|
|172207|
|172206|