وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

أحمد شفيق: الإخوان يعيدونا إلى الوراء ومشروع النهضة وهم كبير

نشر بتاريخ: 08/06/2012 ( آخر تحديث: 09/06/2012 الساعة: 00:40 )
القاهرة - معا - شن المرشح الرئاسي المصري الفريق أحمد شفيق هجوما حادا على جماعة الإخوان المسلمين ومرشحها في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية الدكتور محمد مرسى، وذلك قبل أيام قليلة من انطلاق الانتخابات.

وقال شفيق في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة، كما نشرت الاهرام المصرية، إن جماعة الإخوان تفرق بين المصري المسلم والمصري المسيحي، كما أنها تفرق بين الرجل والمرأة.

واتهم شفيق الإخوان بالسعي لبيع أراضي الدولة في سيناء، فضلا عن محاولة بيع حق امتياز قناة السويس، قائلا ان"الاخوان المسلمون يمكنهم ان يتخلوا عن ارضنا في سيناء من اجل مصلحتهم" وأضاف ان مشروع النهضة ما هو إلا وهم كبير.

واشار الى ان "الإخوان يفصلون من جماعتهم كل من يعارضهم في الرأي، وأن مرشح الحرية والعدالة لا يريد لكم الحرية.. ولم يكن في يوم من الأيام مرشح الثورة"، وكيف نصدق من قال "طز في مصر"، كما قال شفيق.

وقال شفيق أن الإخوان تعاونوا مع الهاربين أثناء ثورة 25 يناير لفتح السجون، واشتركوا مع قوى خارجية، واقتحموا السجون، على حد تعبيره.

إلى ذلك، تعهد شفيق أنه سيحول ميدان التحرير إلى "هايد بارك" – أي مكان مخصص للتظاهر على غرار المملكة المتحدة - حتى يكون للشباب الحرية في التعبير عن ارائهم، مشددا على أنه لن يسجن أو يعتقل شابا في عهده.

كما تعهد شفيق بتوفير إعانة بطالة للشباب غير العامل، إضافة إلى تحقيق العدالة وأحلام وتطلعات المصريين.