وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

الشعبية تدعو لخطة وطنية عاجلة لإسناد وإنقاذ الأسرى المضربين

نشر بتاريخ: 04/06/2014 ( آخر تحديث: 04/06/2014 الساعة: 17:07 )
غزة - معا- دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إلى أوسع إسناد شعبي وسياسي للأسرى المضربين عن الطعام وقضيتهم ، خاصة مع استمرار رفض وتعنّت سلطات الاحتلال في الاستجابة لمطالبهم العادلة، وإدارة الظهر لما يتهدد حياتهم من خطرٍ حقيقي بعد مرور اثنين وأربعين يوماً على الإضراب.

كما وطالبت الجبهة بضرورة الاتفاق وطنياً على خطة عاجلة توحد الجهدين الشعبي والرسمي في إسناد الأسرى، وتحوّل قضيتهم إلى أولوية في النشاطات والتحركات الشعبية والسياسية.

ودعت الجبهة جماهير شعبنا بقطاعاتها المختلفة إلى توسيع دائرة مشاركتها في النشاطات الخاصة بذلك .

كما ودعت إلى عقد اجتماع عاجل للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية تناقش فيه الخطوات العملية المطلوبة لإسناد الأسرى وإنقاذ حياتهم، ومنها التوجه للمؤسسات الدولية ذات الصلة ، وإلى مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة للأمم المتحدة لإلزام حكومة الاحتلال بالاستجابة لمطالب الأسرى، وإلغاء سياسة الاعتقال الإداري، والتعامل معهم باعتبارهم أسرى حرية واستقلال، واستخدام كل المواثيق والمعاهدات الدولية لملاحقة قادة الاحتلال على جرائمهم بحق الأسرى ومنها جريمة تعريض حياتهم للخطر.