وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

الجبهة الشعبية تدين تطبيع العلاقات بين باكستان واسرائيل ولجان المقاومة تندد بالتطبيع

نشر بتاريخ: 02/09/2005 ( آخر تحديث: 02/09/2005 الساعة: 19:14 )
غزة - معا - توالت ردود الفعل الفلسطينية الغاضبة من قرار باكستان تطبيع علاقاتها مع اسرائيل وقال متحدث باسم الجبهة الشعبية "ان التطبيع جائزة من باكستان لاسرائيل في وقت تستمر فيه بممارسة جرائمها ضد الفلسطينيين".

وقال ابو جمال القائد العسكري لكتائب الشهيد ابو علي مصطفى التي نظمت عرضا عسكريا في مخيم جباليا ضم اكثر من سبعمئة مقاتل ان رجال المقاومة يوجهون رسالة لكل الشعوب العربية والاسلامية بضرورة عدم الانخداع بخطوة الانسحاب الاسرائيلي من قطاع غزة .. فالاحتلال متواصل في الضفة والقدس والجرائم لا زالت متواصلة".

ابو يوسف القوقا القيادي في لجان المقاومة الشعبية قال "ان من الغريب ان تقوم دولة نووية مسلمة بتطبيع علاقاتها مع اسرائيل في وقت تستمر فيه هذه الدولة في جرائمها ضد الفلسطينيين.

واضاف القوقا في كلمة له خلال عرض عسكري نظمته الوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية في حي الصبرة بمدينة غزة ان خطوة الانسحاب هي احادية الجانب نفذتها حكومة الاحتلال لحفظ امنها وليس حبا في السلام ولذا من الغريب ان تقدم لها المكافئات على سعيها لحفظ امنها.