وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

الخليل على موعد يوم 26 أيلول في يوم نصرة الخليل القديمة

نشر بتاريخ: 17/09/2005 ( آخر تحديث: 17/09/2005 الساعة: 15:50 )
الخليل - معاً- تجري الاستعدادات على قدم وساق في مدينة الخليل وتحديدا في لجنة اعمار المدينة, وتشمل اجتماعات وجولات ومقابلات عديدة تتم على جميع المستويات في المدينة و خارجها , استعدادا للسادس و العشرين من هذا الشهر, يوم نصرة الخليل القديمة.

وحول هذه الاستعدادات أجرينا اللقاء التالي مع السيد عماد حمدان القائم بأعمال المدير حيث قال :"تم تشكيل لجنة المهرجان وانبثق عنها خمس لجان فرعية وهي الإعلانية و الدعائية و التي القي على عاتقها القيام بالحملات الدعائية والإعلانية الخارجية و الداخلية وعلى مستوى الضفة الغربية وإخواننا داخل الخط الأخضر , وتم الاتصال وزيارة جميع الوزارات و المؤسسات و السفارات العربية و الأجنبية , أما عن لجنة الحشد الجماهيري فهي التي ستقوم بحشد الجماهير الفلسطينية و الأجنبية و العربية لحضور هذا اليوم , والمهمة الصعبة تقع على عاتق لجنة حشد المصادر التي ستوفر المواصلات من محافظات الضفة إلى الخليل وتغطية المصاريف الدعائية و الضيافة واستعدادات المهرجان ".

وأضاف حمدان " نحن نعمل جنبا إلى جنب مع ملتقى التعاون الشبابي الذي حشد الجماهير و الطلاب من المدن و الجامعات الفلسطينية في الشمال ونقدر جهود الملتقى و المتطوعين فيه من الشباب الفلسطيني ".

وعن فعاليات 26 أيلول قال حمدان " ستبدأ فعاليات هذا اليوم من ساعات الصباح بفعاليات عشوائية في مختلف شوارع وأزقة وحواري البلدة القديمة من الخليل ".

ومن هذه الفعاليات , الدبكات الشعبية , فقرات فلكلورية , ورش فن للأطفال , وزوايا للجمعيات المهتمة بالتراث الشعبي إضافة إلى معرض للجنة الأعمار .
وستبدأ فعاليات المهرجان الرسمية عند الساعة 11 في حديقة الصداقة بكلمات للمسئولين وللمؤسسات المشاركة من ضمنها مؤسسة اليونسكو و الايكموس الفلسطيني وهي مؤسسة حفظ التراث الفلسطيني ".

وعن توقعاته من المهرجان قال عماد " أتوقع أن نشد من أزر سكان البلدة القديمة وإعلام المجتمع المحلي و الوطني و العالمي بما يحدث وإظهار خطورة ومدى أهمية البلدة القديمة للفلسطينيين أمام الاسرائيليين ونجعل الاسرائيليين يفكرون مرتين قبل اتخاذ أي إجراء تعسفي ضد البلدة القديمة , وإذا ما أصدر قرار نجعلهم يفكرون كثيرا قبل تطبيقه ولن يمر مرور الكرام .