وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

الأسرى للدراسات : حركة فتح لن تتخلى عن أسرى الشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 29/10/2007 ( آخر تحديث: 29/10/2007 الساعة: 10:53 )
رام الله - معا - أكد رفيق حمدونة ممثل حركة فتح في لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية بأن لجنة الأسرى ستقوم بنصب خيمة اعتصام أمام مقر الصليب الأحمر للتضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال للمطالبة بزيارة الأسرى .

وأضاف حمدونة :"أننا في حركة فتح أجرينا اتصالات بكل المؤسسات الحقوقية والإنسانية والتنظيمات الفلسطينية لتجنيد كل الطاقات والقوى الحية من مجتمعنا لمساندة الأسرى ودعمهم".

وأضاف حمدونة ممثل حركة فتح في لجنة الأسرى بأننا لن نسمح للاحتلال استثمار أي ظرف للانقضاض على الأسرى وسحب منجزاتهم ، وسنعمل جاهدين لتشكيل رأي عام محلي وعربي ودولي للضغط على دولة الاحتلال لحفظ حياتهم وكرامتهم وممتلكاتهم .

وأكد حمدونة بأن هذا الاعتصام والذي تدعو الجميع لحضوره ياتي فى سياق الدعم والمساندة وهذا الاعتصام للثلاث أيام المتتالية يهدف لمحاربة سياسة الإهمال الطبي والاستهتار بحياتهم ، والعمل على حل مشكلة الكنتينة ، واحتجاجاً على تواطؤ الصليب الأحمر وعدم القيام بدوره كطرف محايد للحفاظ على حياة الأسرى التى كفلته المواثيق والأعراف الدولية .

وأكد حمدونة لمركز الأسرى للدراسات بأن حركة فتح لن تتخلى عن أسرى الشعب الفلسطيني وأن هذه الخطوة هي حلقة من سلسلة طويلة من الفعاليات لإعادة قضية الأسرى لأولى أوليات الشعب الفلسطيني وقواه الحية ، وأن حركة فتح ستبقى على العهد مع الأسرى حتى تحريرهم جميعاً .