وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

اليوم - باراك يأمر بتنفيذ المرحلة الثانية من حصار غزة - منع ادخال الهواتف النقالة واللاب توب واجهزة MP3 -MP4

نشر بتاريخ: 21/01/2008 ( آخر تحديث: 21/01/2008 الساعة: 11:39 )
بيت لحم - ترجمة خاصة معا - امر وزير الجيش الاسرائيلي ايهود باراك بفرض المزيد من العقوبات على سكان قطاع غزة فيما يعرف بالمرحلة الثانية من " مسلسل العقوبات " .

وقالت المصادر الاسرائيلية انه عقب اوامر باراك بتنفيذ المرحلة الاولى من الحصار يوم الجمعة حيث اغلقت المعابر ومنع الوقود عن غزة ،أمر ايهود باراك صباح اليوم مدراء مكتبه بتنفيذالمرحلة الثانية والتي تعني منع ادخال الادوات الكهربائية مثل الهواتف النقالة والكمبيزتر المحمول ( الحقيبة ) واجهزة اي بي اس واجهزة ام بي 3 وام بي 4 MP3 -MP4.

ويعترف قادة الامن الاسرائيلي انهم لن يستطيعوا ابقاء غزة مظلمة لوقت طويل وانهم سيضطرون اجلا او عاجلا لاعادة تزويد القطاع بالوقود ولذلك يفكرون في فرض عقوبات اخرى متنوعة على حماس لعدم تمكينها من الحكم .

ومن خلال الدراسات التي اجراها الجيش الاسرائيلي تبين لهم انه ووفق قانون البريد الدولي الموقع مع السلطة فان " المنظمات الارهابية " تستغل امر عدم تفتيش البريد في تحقيق غاياتها / لذلك سيجري منع نقل الهواتف النقالة الحديثة عبر البريد الذي يمر عن معبر ايريز واجهزة GPS والتي تمكن حماس والجهاد الاسلامي من التحكم الجيد والعمل ضد الجيش الاسرائيلي .

( ان دخول المنتجات الالكترونية دون ازعاج الى قطاع غزة يضر بالجيش ) كما قال جنرال اسرائيلي لصحيفة معاريف العبرية .

ويعتقد الاسرائيليون ان هذه الخطوة ستضر كثيرا بالمنظمات الفلسطينية وان البريد سيصبح لخدمة الجمهور الفلسطيني فحسب ولكن سيمنع دخول اي بريد يزيد وزنه عن 20 كغم .

وكان رئيس وزراء اسرائيل ايهود اولمرت قال صباح اليوم : لن نسمح ان تعيش غزة حياة طبيعية فيما لا يعيش سكان سديروت حياتهم الطبيعية