وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

السلطة تتسلم معابر قطاع غزة

نشر بتاريخ: 01/11/2017 ( آخر تحديث: 03/04/2020 الساعة: 04:10 )
السلطة تتسلم معابر قطاع غزة

غزة- معا- بدأت، صباح اليوم الأربعاء، مراسم تسلم معابر قطاع غزة لحكومة الوفاق الوطني، بحضور الوفد الأمني المصري.

وعزف النشيدان الوطنيان المصري والفلسطيني، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد على مدخل معبر رفح، بحضور وزير الأشغال العامة مفيد الحساينة، ومدير عام الادارة العامة للمعابر والحدود نظمي مهنا، وعدد من الوزراء، والمسؤولين.

وقال وزير الشغال مفيد الحساينة في المؤتمر الصحفي "نحن في لجنة استلام المعابر بدانا اليوم بتوجيهات الدكتور رامي الحمد الله بممارسة عملنا باستلام كافة المعابر ونتمنى ان تكون انطلاقة حقيقة على طريق المصالحة وطي صفحة الانقسام

من جهته قال هشام عدوان الناطق باسم هيئة المعابر السابق في قطاع غزة انه لن يكون هناك اي تواجد لأي موظف من الموظفين العاملين سابقا على معبر رفح البري حيث سيتسلم الموظفون المحسوبون على حكومة التوافق العمل على المعبر.
واكد عدوان لمراسلة معا ان خطوة تسليم المعبر اليوم قفزة الى الامام باتجاه تحقيق ملفات المصالحة.
وأعرب عدوان عن امله ان تضغط حكومة التوافق باتجاه فتح المعبر بشكل سريع يؤدي الى إنهاء الأزمة التي يعانيها المسافرين .
وأشار عدوان الى ان حكومة التوافق هي المسؤلة الاولى والاخيرة عن معابر قطاع غزة مبينا انه خلال ايام سيتواجدون حرس الرئيس على المعبر.

ورفعت صور للرئيس محمود عباس الى جانب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في معبر رفح لاول مرة منذ الانقسام.
ووصل رئيس هيئة الحدود والمعابر نظمي مهنا مساء الثلاثاء الى قطاع غزة مؤكدا أن الهيئة ستتلم المعابر بدءًا من معبر رفح الساعة الثامنة صباحا
كما وصل وفد امني مصري رفيع المستوي الى قطاع غزة لمواكبة عملية التسليم للمعابر
وفي وقت سابق اعلن رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية وهيئة المعابر والحدود الوزير حسين الشيخ إنه سيتم الإعلان عن إعادة العمل بشكل طبيعي على معبر رفح- كما قبل 14 يونيو 2007- بدءًا من 15 نوفمبر الجاري وسنستمر في توفير الاحتياجات المطلوبة كافة لفتح المعبر وفق اتفاق المعابر 2005 خلال أسبوعين.