وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

المطران حنا يستنكر منع الاحتلال لاحتفال في القدس بيوم روسيا

نشر بتاريخ: 19/06/2018 ( آخر تحديث: 19/06/2018 الساعة: 08:18 )
المطران حنا يستنكر منع الاحتلال لاحتفال في القدس بيوم روسيا
القدس- معا- استنكر المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس منع مخابرات الاحتلال مساء الاثنين لحفل استقبال اليوم الوطني لروسيا الاتحادية في فندق الامباسدور بمدينة القدس.
وقال المطران حنا إن ما حدث يعتبر عملا منافيا لكل الاعراف كما انه يعتبر بلطجة احتلالية بحق هذا الاحتفال وكافة المشاركين فيه.
وأضاف" لقد كنا نحتفل مساء امس باليوم الوطني لروسيا وبحضور حشد من الشخصيات الوطنية والاعتبارية فاذا بنا نتفاجأ بدخول مجموعة من المخابرات الاسرائيلية والشرطة الاحتلالية الذين تصرفوا بطريقة في منتهى الوقاحة، حيث ارادوا ايقاف الاحتفال ومنع المشاركين في حفل الاستقبال من تناول طعامهم. لقد كان مشهدا يدل على همجية الاحتلال وتعسفه وعنصريته، ومن المؤسف والمخجل ان بعضا من هؤلاء المقتحمين من افراد الشرطة والمخابرات كانوا من اصول عربية وكانوا يتحدثون اللغة العربية بطلاقة".
وأكد" اننا اذ نعرب عن شجبنا واستنكارنا لهذا التصرف الهمجي من قبل سلطات الاحتلال حيث ابرزوا امامنا قرارا صادرا مما يسمى بوزير الامن الاسرائيلي، ونحن بدورنا نقول بأن قمعكم وملاحقتكم واستهدافكم لاي نشاط يجمع الفلسطينيين في القدس لن يزيدنا الا مزيدا من الثبات والصمود والتمسك بالقدس عاصمة لنا وحاضنة لاهم مقدساتنا".
وأوضح المطران حنا" كما اننا ايضا نوجه مناشدتنا للسفارة الروسية ونطالب القيادة السياسية في روسيا بالاحتجاج على هذا التصرف عن اجهزة المخابرات والشرطة الاسرائيلية، لان ما حدث لا يعتبر اساءة للحاضرين والمشاركين فقط وانما ايضا هو اساءة لروسيا التي كنا مجتمعين احتفالا بعيدها الوطني".