وكـالـة مـعـا الاخـبـارية

صلاة الجمعة على مدخل العيسوية رفضا لاعتداءات الاحتلال

نشر بتاريخ: 23/08/2019 ( آخر تحديث: 23/08/2019 الساعة: 18:38 )
صلاة الجمعة على مدخل العيسوية رفضا لاعتداءات الاحتلال
القدس- معا - تحت شعار " نريد أن نعيش بأمان" أقيمت صلاة الجمعة عند مدخل العيسوية الرئيسي ضد حملة الاعتداءات على أهالي وسكان البلدة.
وتحدث خطيب الجمعة عن ما يعانيه اهالي العيسوية من اعتداءات، مؤكدا ان صلاة الجمعة هي لرفع الظلم عن البلدة، مستنكرا ما تقوم به شرطة الاحتلال ضد أهالي البلدة.

كما تحدث عن مصادرة أراضي العيسوية لصالح المشاريع الإسرائيلية المختلفة وفي المقابل هدم للمنازل ومنع البناء.
وللشهر الثالث على التوالي تواصل سلطات الاحتلال حملتها في العيسوية حيث الاقتحامات اليومية والمتكررة واعتقال واستدعاء العشرات من ابنائها وتحويل شوارعها وأزقتها لساحة تدريب للجنود للاستخدام الرصاص والقنابل، اضافة الى الحواجز اليومية على مداخلها وداخل شوارعها.

وعقب انتهاء صلاة الجمعة اعتدت شرطة الاحتلال على المشاركين في الصلاة وعلى المتضامنين من نشطاء اليسار والاجانب بالدفع والضرب.
كما شارك في صلاة الجمعة أهالي حي وادي الحمص بقرية صور باهر، والذين قرروا الغاء صلاة الجمعة في الحي للوقوف بجانب اهالي العيسوية، واصدرت اللجنة بيانا شددت فيه على ضرورة الوقوف في الساحات كرجل واحد ، ان ما تتعرض له قرية العيسوية من هجمة شرسة وغير مسبوقة وفي شتى نواحي الحياة، تتطلب منا ان نكون في خندق واحد ولا فرق بين ما تتعرض له منطقة واد الحمص في صورباهر وبين ما يجري في قرية العيسوية، ومن منطلق المصير الواحد نقف جميعا صفا واحدا في وجه هذا الاحتلال الغاشم".

صلاة في ابو ديس
كما أقيمت صلاة الجمعة في بلدة ابو ديس تضامناً مع الاسرى المضربين عن الطعام الأسير حذيفة حلبية المضرب عن الطعام لليوم ل 54 على التوالي والاسير اسماعيل علي المضرب منذ 33 يوما.