القواسمي: عزل الهيئة القيادية في "ريمون"إجراء عنصري قمعي

نشر بتاريخ: 13/03/2020 ( آخر تحديث: 13/03/2020 الساعة: 22:30 )
القواسمي: عزل الهيئة القيادية في "ريمون"إجراء عنصري قمعي
الخليل- معا - وجهت حركة فتح وعلى لسان عضو مجلسها الثوري والمتحدث باسمها أسامه القواسمي تحية إكبار وآجلال لأسرانا البواسل خلف قضبان الاحتلال، مؤكدة أن عزل الهيئة القيادية لأسرنا الأبطال في سجن ريمون منذ عشرة أيام ما هي إلا خطوة عنصرية قمعية تدلل على عقلية الإجرام في تل أبيب.

وقال القواسمي إن "عزل المناضليين الأبطال القاده ، حاتم القواسمي وعمر خرواط و أسامه اسعيد، وابراهيم عبد الحي، والمحكومين بالمؤبدات، ومضى على اعتقالهم ما يقرب على تسعة عشر عاما، إنما يهدف الى معاقبة الحركة الأسيرة برمتها، ومحاولة رخيصة الى ابتزاز أسرانا البواسل والمساومه على حقوقهم التي انتزعوها بالأمعاء الخاوية عبر عقود طويله"، مؤكدا أن إرادة أبطالنا أقوى من جلاديهم، ومعنويات أسرانا أكبر من إجراءات الإحتلال الغاصب.

وطالب القواسمي كافة وسائل الإعلام المكتوبة والمقروءه الى تسليط الضوء على معاناة أسرانا البواسل، وما يتعرضون له من تعذيب وإجراءات احتلالية لا يمكن وصفها.