الأحد: 21/07/2024 بتوقيت القدس الشريف

مرشحو قائمة التغيير والاصلاح في غزة يعربون عن رضاهم عن سير العملية الانتخابية الخاصة برجال الامن

نشر بتاريخ: 22/01/2006 ( آخر تحديث: 22/01/2006 الساعة: 14:43 )
غزة- معا- أبدى المرشحون عن قائمة التغيير والاصلاح التابعة لحركة حماس في غزة رضاهم عن سير عملية الانتخابات الخاصة بأفراد الاجهزة الامنية والتي بدأت امس السبت وتستمر حتى مساء غدا الاثنين 24 يناير.

وزار مرشحو قائمة التغيير والاصلاح بدائرة غزة وهم: الاستاذ سعيد صيام، والدكتور أحمد بحر، والدكتور خليل الحية، والاستاذ جمال نصار، والاستاذ فرج الغول مركزي الاقتراع الخاصين بأفراد الاجهزة الامنية الفلسطينية بمحافظة غزة.

وأعرب المرشحون خلال زيارتهم لمركزي الاقتراع عن ثقتهم بأن أفراد الأجهزة الأمنية سيحكمون ضمائرهم وقناعتهم الراسخة، بأن صوتهم يجب أن يصل إلى كل صادق ومخلص وأمين، وأنهم لن يستمعوا إلى كل من يهددهم بالفصل أو قطع الرواتب أو من يضغط عليهم للتصويت لجهة دون أخرى.

وأوضح المرشحون ان افراد الاجهزة الامنية لم يستمعوا الى كل من يحاول تخويفهم من فوز حركة حماس في الانتخابات، وان كل المزاعم بان حماس ستطرد افراد قوى الامن وستعمل على اقصاءهم وتخفيض رواتبهم لن تنطلي على ابناء شعبنا الواعي وافراد قوات الامن.

واستنكر الدكتور خليل الحية خلال الزيارة قيام بعض الجهات المشبوهة باصدار بيانات تشهيرية بحركة حماس، وقال: "هذه البيانات القذرة تندرج ضمن حملة التشهير بالحركة بغرض فض الناس من حولها ونحن لن نرد عليها ولن ننحدر الى هذا المستوى وسنترك الحكم لشعبنا".

أما الدكتور أحمد بحر فقال ان ما يمارس اليوم ضد حركة حماس من اساءة وتشهير هو دعاية مغرضة، نافيا بعض التصريحات التي تنسب لبعض قادة حركة حماس من ان حماس ستخفض رواتب افراد قوى الامن الفلسطينية.

وقال: "هذا كذب وتقوّل على قادة حماس ما لم يقولونه، ونؤكد لاخوانا في كل المواقع والشرطة ان حماس اذا قدر لها ان تفوز فسيكون ذلك " يوم المرحمة وان كل اخواننا سيكونون في مواقعهم وستزيد رواتبهم ولن تقل ان شاء الله لان حماس ستحارب الفساد، وستعمل على تقوية الاقتصاد"، مؤكدا في ذات الوقت ان حماس ستلاحق "القتلة المجرمين بالعدالة والقانون ".