الخميس: 24/09/2020

روسيا: نأمل أن لا يضر اتفاق التطبيع بالتسوية الفلسطينية الإسرائيلية

نشر بتاريخ: 16/09/2020 ( آخر تحديث: 16/09/2020 الساعة: 21:30 )
روسيا: نأمل أن لا يضر اتفاق التطبيع بالتسوية الفلسطينية الإسرائيلية

بيت لحم- معا- أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وأفريقيا ونائب وزير الخارجية، ميخائيل بوغدانوف، عن آمال روسيا في أن يؤدي اتفاق الإمارات والبحرين مع إسرائيل إلى السلام وعدم الإضرار بالتسوية الفلسطينية الإسرائيلية.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي لوكالة "سبوتنيك"، اليوم الأربعاء: "إذا أدى ذلك (الاتفاق) إلى سلام شامل في الشرق الأوسط وتسوية جميع المشاكل، بما في ذلك حل المشكلة الفلسطينية، فهذا بالطبع جيد".

وقال بوغدانوف إن الجانب الروسي: "أكد على أن كلا من البحرين والإمارات ملتزمان بمبادرة السلام العربية وحل المشكلة الفلسطينية على أساس مبدأ "دولتين لشعبين" داخل حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية".

ووقعت إسرائيل اتفاقيتين لتطبيع العلاقات مع الإمارات والبحرين، يوم أمس الثلاثاء، في الولايات المتحدة الأمريكية وبحضور الرئيس دونالد ترامب، والذي أكد أن "الاتفاق يسمح لإسرائيل بتأسيس سفارات وتبادل السفراء مع الدولتين الخليجيتين".

واعتبر وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد خلال كلمته أثناء مراسم احتفال التوقيع بالبيت الأبيض، أن "الاتفاق مع إسرائيل سوف يجعل بلاده أكثر قدرة على مساعدة الشعب الفلسطيني، معتبرا أن الاتفاق سوف يغير وجه الشرق الأوسط".

ومن جانبه أكد وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني، أن السبيل إلى تحقيق السلام في المنطقة سيكون بتفعيل حل الدولتين، مشيداً في الوقت نفسه بالاتفاق مع إسرائيل على تطبيع العلاقات.

إلى ذلك أكدت الرئاسة الفلسطينية، أمس الثلاثاء، أن توقيع اتفاقيتي للتطبيع بين الإمارات والبحرين وإسرائيل في الولايات المتحدة الأمريكية، لن يحقق السلام في المنطقة، طالما لم تقر واشنطن ومعها تل أبيب بحق إقامة الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967 وحل قضية اللاجئين.