أبو عيطة: جلسة المجلس الثوري الحالية هامة وسيصدر عنها العديد من القرارات

نشر بتاريخ: 22/06/2021 ( آخر تحديث: 22/06/2021 الساعة: 15:30 )
أبو عيطة: جلسة المجلس الثوري الحالية هامة وسيصدر عنها العديد من القرارات

رام الله -معا- أكد نائب أمين سر المجلس الثوري فايز أبو عيطة أهمية جلسة المجلس الثوري الحالية، والتي ستركز على قضية القدس وتحقيق الوحدة الوطنية.

وقال أبو عيطة في حديث لبرنامج "ملف اليوم" عبر تلفزيون فلسطين:" إن هذه الجلسة تاريخية وهامة للمجلس الثوري وسيصدر عنها العديد من القرارات التي سيكون لها أثر بالغ في تطوير الحياة التنظيمية والمواجهة مع الاحتلال وإفشال مخططاته، وتطوير الأداء الحكومي".

وأضاف:" تنبع أهمية هذه الدورة أنها تأتي بعد انقطاع جلسات المجلس الثوري، وبعد الصورة المشرفة التي رسمها شعبنا كلوحة شرف عندما توحد في كل أرجاء الوطن ضد العدوان الإسرائيلي".

وأوضح أن هذه الدورة درست كافة القضايا، بما فيها القدس والوحدة الوطنية والقضايا الوطنية والتنظيمية بنقاش وصفه بالموضوعي والصريح، موضحا أن كلمة الرئيس محمود عباس كمقدمة لهذه الجلسة كانت هامة بالمعنى الوطني والسياسي والتنظيمي، حيث تطرّق لكافة الملفات التي ستكون أرضية للنقاش خلال الثلاثة أيام المقبلة لاتخاذ مجموعة من القرارات.

وأشار إلى إصدار الرئيس دعوة واضحة تبناها المجلس الثوري، وهي استمرار الفصائل بالحوار من أجل الخروج من مربع الانقسام وتحقيق الوحدة الوطنية من خلال تشكيل حكومة وحدة وطنية.

وقال:" حركة فتح لم تتوقف يوماً عن الحوار مع الفصائل الوطنية بما فيها حركتا حماس والجهاد الاسلامي لتحقيق الوحدة، ونحن اليوم نكاد نكون أحوج من أي وقت مضى لتحقيها والتفرغ للدفاع عن القدس، ومواجهة التحديات".