هيئة سوق رأس المال وبورصة فلسطين تطلقان فعاليات أسبوع المستثمر العالمي

نشر بتاريخ: 04/10/2021 ( آخر تحديث: 04/10/2021 الساعة: 14:22 )
هيئة سوق رأس المال وبورصة فلسطين تطلقان فعاليات أسبوع المستثمر العالمي

رام الله- معا- أطلقت هيئة سوق رأس المال الفلسطينية بالشراكة والتعاون مع بورصة فلسطين اليوم 04/10/2021 فعاليات "أسبوع المستثمر العالمي 2021" الذي يمتد حتى الأحد القادم 10/10/2021، تحت عنوان "التمويل المستدام ومنع الاحتيال"، وفق المبادرة التي أطلقتها المنظمة الدولية للهيئات المشرفة على أسواق المال ايوسكو "IOSCO" لهذا العام، وسيشهد هذا الأسبوع العديد من الفعاليات خاصة عبر الفضاء الإلكتروني للتركيز على هذه القضية بشكل متوازي مع هيئات الأوراق المالية والبورصات على مستوى العالم، الى جانب ما يقارب (100) دولة حول العالم.

بدوره أكد مدير عام هيئة سوق رأس المال الفلسطينية السيد براق النابلسي على أهمية هذه المشاركة لمواكبتها مستجدات قطاع الأوراق المالية، وتسليط الأضواء على أهداف هيئات الأوراق المالية على مستوى العالم، متمثلة بمنع الاحتيال وحماية حقوق المستثمرين.

وأوضح النابلسي على أن الهيئة تتجه إلى دراسة مدونة قواعد حوكمة الشركات بحيث تتسع للأبعاد البيئية والمسؤولية المجتمعية لما لها من أهمية في استمرارية عمل الشركات سواء من حيث طبيعة النشاط أو جذب الاستثمارات الخارجية.

وشدد على ان الهيئة لديها عدد من الإجراءات والتعليمات التي تحمي المتعاملين في قطاع الأوراق المالية من الاحتيال تسهم في خلق بيئة داعمة وآمنة لعملية الاستثمار في فلسطين بما ينعكس إيجابا على مختلف الأصعدة سواء حماية المتعاملين، او استقرار السوق المالي ونموه وتعزيز اسهامه في الاقتصاد الوطني.

وفي سياق متصل، أضاف النابلسي على أن التمويل في سوق الأوراق الفلسطينية يشهد نموا لافتا في الفترة الماضية. منوها الى أن سبع شركات مساهمة عامة مدرجة في البورصة قد رفعت رؤوس أموالها من خلال سوق الأوراق المالية منذ بداية العام الجاري، الأمر الذي يؤكد على قدرة البورصة توفير مصدر تمويل منخفض التكلفة إلى حد ما، مقارنة مع التوجه إلى الجهات المصرفية.

من جانبه أكد رئيس مجلس إدارة بورصة فلسطين معالي السيد ماهر المصري بأن أهمية هذه المشاركة تنبع لدورها المتنامي في مجال تعزيز الثقافة المالية ونشر الوعي الاستثماري على الصعيد المحلي ثم العالمي، حيث تولي بورصة فلسطين أهمية قصوى لموضوع التوعية المالية في مجال الأوراق المالية وفق لما يطلبه هذا القطاع سريع النمو والمتغيرات.

وبالتركيز على عالمية الفكرة والحدث أشار المصري أننا نتوقع أصداء كبيرة ما بين مستثمري العالم، حيث تسعى الكثير من مؤسسات العالم اليوم الى لفت أنظار تلك الجموع بقدرتها على خلق استثمارات تنموية تتوافق ومتطلبات حماية البيئة والمجتمع وتلتزم بقواعد الحوكمة، تحت شعار مستقبل أفضل لكوكبنا ولحياة الأجيال القادمة، وبهدف تحقيق الكثير من الأهداف التنموية العالمية.

وأعرب المصري عن أمله بأن تحقق الفعالية الرسالة المطلوبة، بتلك الأفكار المستجدة نوعا ما، بشكل يعمل على توجه تفكيرهم نحو تحقيق حياة أفضل لهم ولأبنائهم، كما وتشعرهم بأن هناك منظومة وقطاع للأوراق المالية بمثابة الدرع الحامي لهم من عمليات الاحتيال وذو رقابة ومتانة عالية، يعمل باستمرار على توفير أفضل الخدمات بالتوازي مع عمليات التوعية المستمرة لتحقيق مزيد من الثقة. مشيرا الى أن بورصة فلسطين قاب قوسين أو أدنى من إطلاق منصتها الإلكترونية الجديدة، وهي أنظمة تداول عصرية عالمية ومطورة بشكل أساسي من قبل البورصة لدعم تقديم خدمات ذات جودة عالية تليق بالمستثمر الفلسطيني بمستوى عالمي، تحقق درجة عالية من الرقابة والحوكمة بالإضافة الى سهولة الوصول الى التقارير المالية كافة الصادرة عن الشركات المدرجة والشركات الأعضاء بسهولة وبوقت مختصر.

قرع الجرس للتوعية المالية "التمويل المستدام ومنع الاحتيال"

ضمن الفعاليات تخطط الهيئة بالشراكة مع بورصة فلسطين لتنفيذ نشاط رئيسي وذلك يوم الثلاثاء 5/10/2021، فعالية افتراضية من خلال تطبيق Zoom، ممثلة بورشة عمل تحت عنوان قرع الجرس للمعرفة المالية "التمويل المستدام ومنع الاحتيال"، حيث ستتناول خمس أوراق عمل متنوعة تحمل مواضيع تحت عنوان التنمية المستدامة والتمويل المستدام ومنع الاحتيال. وتعد فعالية قرع الجرس تلك بدعوة من اتحاد البورصات العالمي WFE حيث تنطلق فعالية مشابهة في البورصات الأعضاء خلال هذا الأسبوع يقرع فيها الجرس للتوعية بالقضة المطروحة.

إطلاق حملات توعوية على مواقع التواصل الاجتماعي وتنشر فيديو توعوي في السياق ذاته

الى ذلك، قامت هيئة سوق رأس المال بالشراكة مع بورصة فلسطين الى إطلاق حملة مشتركة على منصات التواصل الاجتماعي الخاصة بها وذلك لبث رسائل هامة تحمل مؤشرات ودلائل هامة للمستثمرين حول التنمية المستدامة والتمويل المستدام. كما تم انتاج فيديو قصير لنفس الغاية. وخصصت الهيئة صفحة منفردة على موقعها الإلكتروني، والتي تتضمن تفاصيل وفعاليات أسبوع المستثمر العالمي والتي يتم تحديثها لحظياً بأهم الأحداث والأخبار والرسائل التوعوية.

وتشارك دولة فلسطين من خلال هيئة سوق رأس المال وللمرة الرابعة على التوالي في هذه الحملة الى جانب ما يقارب 100 دولة حول العالم من الدول الأعضاء في المنظمة الدولية للهيئات المشرفة على أسواق المال وتمتد فعاليات الحملة لمدة أسبوع خلال الوقت ذاته وفي كافة الدول المشاركة. وتهدف هذه الحملة الى تعزيز ثقافة المستثمرين على المستويين المحلي والعالمي من خلال جهود الهيئات الرقابية على قطاع الأوراق المالية حول العالم واعضاء اتحاد البورصات العالمي والجهات الأخرى الشريكة.