وزارة العدل تستنكر سياسة تهجير أهالي القدس وتطالب بمواقف دولية أقوى

نشر بتاريخ: 21/01/2022 ( آخر تحديث: 21/01/2022 الساعة: 14:30 )
وزارة العدل تستنكر سياسة تهجير أهالي القدس وتطالب بمواقف دولية أقوى

غزة_معا- استنكرت وزارة العدل سياسة الاستفراد التي يتبعها الاحتلال الإسرائيلي والتهجير التدريجي الممنهج لسكان حي الشيخ جراح وبلدة سلوان بالمدينة المقدسة.
وقالت الوزارة في بيان وصل معا إن الاحتلال يضرب بعرض الحائط كافة الدعوات الدولية لوقف ما يجري بحق العائلات الفلسطينية بالقدس وخاصة الدعوات التي أطلقها الاتحاد الأوروبي أثناء محاولات الاحتلال هدم منزل عائلة صالحية إلا أن هذه الدعوات ذوت وبهت صوتها بعد هدم البيت فعلياً واعتقال كافة أفراد العائلة.
ونوهت الوزارة إلى أن ضعف المواقف الدولية يعطي ضوءًا أخضرًا للاحتلال للاستمرار في انتهاكاته لحقوق المقدسيين، وتفريغ حي الشيخ جراح تدريجياً دون إثارة الرأي العام الدولي على غرار ما حدث العام الماضي، مشددة على أن سكان القدس يشعرون بتهديد وجودي لهم بسبب ضعف المواقف الدولية، مما يجعلهم في حالة دفاع فردي عن أنفسهم ومنازلهم وممتلكاتهم أمام الاحتلال الإسرائيلي بجنوده ومستوطنيه.
ودعت الوزارة مؤسسات المجتمع الدولي الراعية لحقوق الإنسان إلى اتخاذ مواقف أقوى، والضغط على الاحتلال لوقف سياسة تفريغ حي الشيخ جراح من سكانه، ووقف كافة الانتهاكات التي يرتكبها في المدينة المحتلة.