الخميس: 29/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

منذ بداية الحرب- نحو 17 الف عامل أجنبي غادروا إسرائيل

نشر بتاريخ: 27/11/2023 ( آخر تحديث: 27/11/2023 الساعة: 23:08 )
منذ بداية الحرب- نحو 17 الف عامل أجنبي غادروا إسرائيل

القدس - معا -أدت الحرب في إسرائيل وقطاع غزة إلى مغادرة أكثر من 17 ألف عامل أجنبي إسرائيل.

وقال مدير سلطة الهجرة بوزارة الداخلية لموقع "معاريف " بأنه غادر اسرائيل 9.855 عامل تايلندي في قطاع الزراعة، و4,331 عامل في قطاع البناء و2.997 بقطاع التمريض، إضافة الى عدم سماح دخول 85 الف عامل فلسطيني من الضفة الغربية الى إسرائيل وبذلك هناك نقص بنحو 100 الف عامل أجنبي وفلسطيني حاليا.

وقال ايال سيسو إن المغادرة الجماعية لآلاف العمال التايلنديين جاءت بعد طلب من حكومة تايلند، التي طلبت منهم مغادرة اسرائيل، على ضوء الأحداث الصعبة منذ اندلاع الحرب، بعد اختطاف ومقتل عدد منهم.

وبعد خروج بعض العمال الأجانب ومنع دخول معظم العمال الفلسطينيين، ظهرت الحاجة الى العمال بقطاعات الزراعة، البناء والتمريض، وقال سيسو ان الوزارة عملت على مدار الساعة لملء الحاجة من العمال الأجانب من خلال التوجه الى دول يوجد بينها وبين إسرائيل اتفاقات وعلى ضوء ذلك، دخل 3.485 عامل من الهند، الفلبين وسريلانكا، وتم العمل على رفع كبير من حصص العمالة الأجنبية القادمة من الهند من 30 الف الى 50 الف، وتم رفع حصص العمالة القادمة من سريلانكا وأزباكستان.

وذكر انه "بتشجيع منه بدأ وصول عمال أجانب من دول افريقية للعمل بمجال الزراعة بينها زامبيا وملاوي، وبدأت اتصالات لإحضار عمال أجانب من مولدوفا وجورجيا".

وأوضح سيسو أنه في إطار التعامل مع حالة الطوارئ، تقرر تمديد تصاريح العمل للعمال الأجانب في قطاعات التمريض والزراعة والبناء. بالإضافة إلى ذلك، تم منح تصريح مؤقت لمدة ثلاثة أشهر للشركات الخاصة لجلب العمال الأجانب، حسب المعايير.

وذكر سيسيو ان إسرائيل لا زالت تواصل ادخال العمال الأردنيين لقطاع الفنادق ويعمل حاليا 1.100 عامل أردني في الفنادق في ايلات وفي ذروة موسم السياحة عمل في ايلات 2000 عامل اردني.

ووفقا للتقديرات ذكر سيسو ان إسرائيل ستضطر مستقبلا لاتخاذ قرار السماح لدخول قسم من العمال الفلسطينيين في الضفة الغربية الى قطاع البناء والزراعة.