الثلاثاء: 27/10/2020

انفجار قرب مقر قيادة الأركان السورية واشتباكات ضارية في دمشق

نشر بتاريخ: 15/08/2012 ( آخر تحديث: 15/08/2012 الساعة: 13:21 )
القدس- معا- أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية والتلفزيون السوري عن انفجار عبوة ناسفة ملصقة بصهريج مازوت قرب فندق يستخدمه مراقبون تابعون للأمم المتحدة في دمشق مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وفق تقارير أولية.

وذكرت وسائل الإعلام السورية الرسمية أن الانفجار وقع أمام فندق داما روز في دمشق الذي يقيم فيه مراقبون دوليون بالقرب من مقر قيادة الاركان السورية، وأن رجال الأمن يحاصرون المكان.

وشوهدت اعمدة الدخان تتصاعد في المكان وعربات اسعاف هرعت لعلاج المصابين.

وتحدثت مصادر المعارضة عن اشتباكات وصفتها بالضخمة في دمشق بين الجيش الحر وجيش النظام، بينما دفع الأخير بتعزيزات من الدبابات إلى حي الميدان في دمشق.

ونقلت الوكالة الفرنسية للأنباء عن "الجيش السوري الحر" إعلانه مسؤوليته عن التفجير الذي وقع صباح اليوم، الأربعاء، في دمشق، مؤكدا انه استهدف مقر الأركان العامة.

وقال مسؤول مكتب التنسيق والارتباط التابع للقيادة المشتركة لـ"الجيش السوري الحر" في الداخل الرائد ماهر النعيمي في اتصال مع وكالة "فرانس برس"، إن "الجيش (السوري الحر) نفذ هذه العملية التي استهدفت اجتماعا عسكريا في مقر الأركان العامة"، موضحا أن العملية عبارة عن "تفجيرين واحد داخل المقر والثاني خارجه".
يتبع..