25 إصابة بقمع الاحتلال للمسير البحري

نشر بتاريخ: 19/11/2018 ( آخر تحديث: 19/11/2018 الساعة: 19:02 )
25 إصابة بقمع الاحتلال للمسير البحري
غزة- معا- أصيب 25 مواطنا، عندما أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي النار، مساء اليوم الاثنين، على المشاركين في المسير البحري السادس عشر شمال قطاع غزة، من بينهم الصحفي المصور راشد رشيد مصور وكالة AP العالمية.
وأفادت مراسلة معا: أن 10 متظاهرين أصيبوا بالرصاص الحي و7 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والباقي بالإختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة على المتظاهرين.
وهاجمت قوات الاحتلال المتظاهرين بالرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع، عند وصولهم منطقة الحدود البحرية الفاصلة "هربيا- زيكيم".
وأطلقت هيئة الحراك الوطني قبل نحو ثلاثة اشهر عدة مسيرات بحرية نحو العالم الخارجي والحدود الشمالية لقطاع غزة، في محاولة لكسر الحصار البحري عن قطاع غزة، حيث يقمع الاحتلال هذه المسيرات ويعمل على افشالها واعتقال من عليها.
وشدد عضو الهيئة التنسيقية لمسيرات العودة وكسر الحصار عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية اياد عوض الله، على الطابع الشعبي لمسيرات العودة وكسر الحصار حتى تحقيق اهدافها وثوابتها.
وقال عوض الله: إن المشاركة الجماهيرية الواسعة في المسيرات والتحامها مع المقاومة المسلحة، تؤكد انه لا خيار امام شعبنا بانتزاع حقوقه الا بالمقاومة.
وأضاف، أن انجاز المصالحة واستعادة الوحدة على اسس كفاحية وطنية، وفق ما تم الاتفاق عليه في القاهرة، خطوة ضرورية هامة، توحد الشعب الفلسطيني في مواجهة جرائم الاحتلال.