Advertisements

ابو بكر والمفتي صلاح يؤكدان أهمية إبقاء قضية الاسرى على سلم الأولويات

نشر بتاريخ: 10/07/2019 ( آخر تحديث: 10/07/2019 الساعة: 13:47 )
ابو بكر والمفتي صلاح يؤكدان أهمية إبقاء قضية الاسرى على سلم الأولويات
رام الله- معا- أكد رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري ابو بكر والشيخ محمد حسن صلاح مفتي قوات الأمن الفلسطيني، على أن مسؤولية وأمانة قضية الأسرى لا تقع على عاتق الشعب وحده، إنما على كل الأمة العربية والإسلامية، بل وعلى الحكومات الغربية التي تعتبر نفسها راعية لمواثيق حقوق الإنسان الذي ينتهكها الاحتلال كل يوم دون حسيب أو رقيب.
وقال ابو بكر، خلال لقائه المفتي وأسرى محررين في مقر الهيئة، اليوم الأربعاء، أن حكومة إسرائيل تتعامل بوحشية مع الأسرى، وتسعى جاهدة كي تبقى قضية الأسرى بعيدة عن المرجعيات الدولية والمواثيق والعهود الإنسانية وحتى الشرائع الدينية التي كفلت احترام آدمية الانسان.
من جانبه، شدد المفتى على أهمية إبقاء قضية الاسرى في سجون الاحتلال على سلم الأولويات الوطنية والقيادية، مثمناً كل الجهود التي تبذلها القيادة الفلسطينية وعلى وجه الخصوص هيئة شؤون الأسرى والمحررين والتي من شأنها أن تعزز من صمود الأسرى وعائلاتهم.
Advertisements

Advertisements