الأخــبــــــار
  1. ‏الحكومة تقرر عقد جلستها الاسبوعية غدا الاثنين في الاغوار
  2. الرئيس يصدر قرارا بإحالة عدد من القضاة للتقاعد المبكر
  3. اسرائيل تقرر اغلاق الضفة وغزة يوم الثلاثاء بسبب الانتخابات
  4. إيران: "مستعدون لحرب شاملة مع الولايات المتحدة"
  5. جالانت: تشير التقديرات إلى أن إسرائيل قريبة من تنفيذ حملة عسكرية بغزة
  6. مستوطنون يقيمون بؤرة استيطانية جديدة شرق السواحرة
  7. الطقس: الحرارة ادنى من معدلها السنوي
  8. قتيل و5 جرحى بإطلاق نار جنوب شرقي كندا
  9. الاحتلال يقتحم كفل حارس ويعتقل 4 شبان
  10. مستوطنون يهاجمون منازلا بالحجارة شرق الخليل
  11. إسرائيل تزعم إحباط تهريب أسلحة من الحدود اللبنانية
  12. 46 اصابة خلال مواجهات مع الاحتلال في العيزرية
  13. ليبرمان يستبعد اجراء جولة انتخابات ثالثة
  14. إسرائيل تعلن دعم إثيوبيا وتكشف عن اتفاقيات جديدة
  15. مصرع الشاب عقاب مسلم من نابلس اثر سقوطه أثناء العمل في مدينة رام الله
  16. مراسلنا: آليات الاحتلال تتوغل شرق بيت حانون
  17. نتنياهو يلمّح بتورط المُعارضة في تقرير التجسس
  18. "حماس" تدعو السعودية للإفراج عن أحد قيادييها
  19. كرينبول: حملة غير مسبوقة ضد وجود "الاونروا"
  20. تقرير: جهات استيطانية مولت حملة مقاطعة "العرب" للانتخابات

الأغوار الشمالية- الإعلام والتوجيه السياسي تطلقان مبادرة مؤرخات صغيرة

نشر بتاريخ: 17/11/2018 ( آخر تحديث: 17/11/2018 الساعة: 11:42 )
طوباس- معا- أطلقت وزارة الإعلام وهيئة التوجيه السياسي والوطني وبالتعاون مع مدرسة عين البيضاء للبنات، مبادرة للتاريخ الشفوي، وجمع روايات حول النكسة، والقرى التي أصبحت أثراً بعد عين في الأغوار الشمالية.

وحملت المبادرة اسم "مؤرخات صغيرات"، وتشترك فيها 20 طالبة بإشراف المعلمة فلسطين أبو زهو. وانخرطت الصغيرات في تمرين تفاعلي وحوار أبرز أهمية التاريخ الشفوي، وطرق جمعه، ومصادره، وشروطه.

وأشارت الطالبات في مداخلاتهن إلى قصص عديدة تتصل بعين الساكوت، وخربة الدير، وتل الحمة، وجباريس، وقاعون، وتجمعات أخرى دمرها الاحتلال بعد عام 1967، كما استعرضن قصص الأجداد حول المقاومة التي اتخذت من الأغوار معبرًا لها، ومعركة جبال جباريس، وأحداث عين البيضاء، والهجمة الشرسة على أراضي القرى الثلاث: بردلا، وكردلا، وعين البيضاء، وتجفيف شريان الحياة فيها.

واستعرض منسق وزارة الإعلام في طوباس والأغوار الشمالية، عبد الباسط خلف، برنامج التاريخ الشفوي، الذي أطلقته الوزارة واللجنة الشعبية للخدمات في مخيم الفارعة منذ ست سنوات، باسم (ذاكرة لا تصدأ) وفيه جرى توثيق عشرات القصص عن القرى المدمرة عام 1948، وتفاصيل الحياة فيها كمواسم الزراعة، وشهر الصوم، والأعياد، والأفراح، والمهن، والمدارس والكتاتيب، والتجارة، ولحظة الاقتلاع المرة.

وبين المفوض السياسي والوطني العقيد محمد العابد أن المبادرة ستنشر قصص الصغيرات في وسائل الإعلام، بعد تنقيحها، وستنظم أنشطة تدريبية أخرى للطالبات، وستعقد ندوة تستضيف فيها شخصيات لها تجارب في التوثيق الشفوي.

وقدمت المعلمة أبو زهو إرشادات حول طرق جمع الراويات المحكية، وأهمية الحفاظ على التاريخ الشفوي باعتباره مصدرًا هامًا للأحداث والوقائع الماضية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018