الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يخطر بهدم 6 بركسات شرق يطا
  2. نتنياهو: لن نقبل وقوف اعضاء كنيست دقيقة حداد على ارواح قتلة اطفالنا
  3. التوصل إلى تصور عملي للمصالحة الوطنية
  4. الرئيس: نطالب بعقد مؤتمر دولي لإنقاذ عملية السلام
  5. سفيرا قبرص واليونان: لن تتغير مواقف بلادنا تجاه فلسطين
  6. مراسلنا: غدا دوام في جميع الجامعات بعد انتهاء الازمة والتوصل لاتفاق
  7. الرئيس عباس يزور اليابان الاسبوع المقبل
  8. مشروع قانون اسرائيلي يتيح تعليق عضوية اعضاء الكنيست
  9. الطيبي: لن نسمح بالاستفراد بنواب التجمع فنحن نواب في كتلة واحدة
  10. الاحتلال يقرر تأجيل تسليم جثمان الشهيد أحمد ابو شعبان ليوم غد
  11. مسيرات حاشدة للشعبية في غزة دعما للانتفاضة
  12. قوات الاحتلال تعتقل سيدة فلسطينية قرب باب العامود بحجة حيازتها سكينا
  13. وقفة تضامنية على مدخل شارع الشهداء للمطالبة بفتحه
  14. 7 إصابات جراء حريق شب في بناية سكنية بحيفا
  15. اصابة طفل 11عاما بطعنات بالرملة والخلفية غير معروفة
  16. غزة- تعليق حراك العاشر من شباط
  17. إخطارات بهدم 15 بركسا في بيتا جنوب نابلس
  18. طولكرم- ضبط حافلة نقل طلاب بحمولة زائدة 24 طالبا
  19. عريقات: التنفيذية تتابع دوليا قضية القيق وإلغاء الاعتقال الإداري
  20. توزيع اخطارات هدم إدارية على منشآت سكنية في العيسوية

التعليم في فلسطين في خطر

نشر بتاريخ: 31/12/2009 ( آخر تحديث: 11/01/2010 الساعة: 08:39 )
بيت لحم- معا - حذر مدير عام الاشراف التربوي في وزار التربية والتعليم، الاستاذ ثروت زيد ،من المخاطر التي تتهدد التعليم في فلسطين، اذا لم تسارع الجهات الرسمية والخاصة، لمعالجة التحديات التي تواجه العملية التعليمية.

جاءت تصريحات زيد ضمن برنامج" السلطة الرابعة" الذي بثه تلفزيون فلسطين مساء امس ، وتنتجه "شبكة معا" داعيا وسائل الاعلام والمؤسسات الاجتماعية والفعاليات الوطنية، الى تحمل المسؤولية في حماية العملية التعليمية .

وقال زيد" التعليم في خطر اذا لم نسارع لانقاذ العملية التعليمية". داعيا الى ثورة في التعليم ، تستخدم جميع تقنيات التعليم الموازي ، ومشددا على اهمية تطوير الاتصالات والانترنت والفيديو كونفرس، في مؤسسات التعليم لتتمكن من الاستعانة والتكامل مع التكنولوجيا الجديدة.

وقال زيد :ان 80 بالمئة من الكادر التعليمي ،لا يحمل تاهيلا تربويا داعيا الجامعات الى تقديم المساعدة لتأهيل المعلمين .

من جانبه اعتبر د. سامي عدوان استاذ التربية في جامعة بيت لحم، ان مسؤولية تاهيل المعلمين واكسابهم القدرة على التعامل مع التكنولوجيا ، تقع على كاهل الجامعات .

وعزا د. عدوان تراجع التعليم، الى انه ما زال يعتمد طرائق تدريس تقليدية قديمة، وهي اساليب تعتمد على التلقين والوعظ، ما يجعل الطالب مشتتا وفاقدا للعلاقة بالدرس، داعيا الى اهمية مشاركة الطلاب بالبحوث .

وقال عدوان ان التعليم ما زال يعتمد على غرفة الصف ، وهي تزدحم على دور المعلم ومزدحمة بالطلبة.

ومن جانبه اعتبر الاستاذ وحيد جبران مدير الهام فلسطين ان العملية التعليمية، لم ترتق الى المستوى المطلوب.

وقال" لا بد ان تكون للمعلم فلسفة لها علاقة بمنظومة القيم،" محملا المسؤولية للمعلمين الذي يحصلون على التدريب لكنهم لا يطبقون ما تدربوا عليه لسهولة العودة الى الاساليب التقليدية.

وقال :هناك ما يوصف بالنكوص لدى هؤلاء المعلمين ولربما الطلبة يشجعونهم على عدم تطبيق الاساليب الجديدة لانها تحتاج الى جهود اكبر

وقال: الاساليب ذخيرة يجب على المعلمين ان يستغلوها. وان ازمة التعليم عالمية ايضا.

وعزا الاستاذ عبد الله شكارنة مدير التربية والتعليم في محافظة بيت لحم، ظاهرة عدم قيام الطلبة بالمذاكرة في المدرسة خلال الاستراحة، الى ان وسائل المعرفة لم تعد في الكتاب داعيا الى التكامل بين المدرسة والمدرسة الموازية الرقمية.

وحول غياب ظاهرة المذاكرة في الجامعات ايضا، وازدياد الاهتمام بالموبايل، بدل الكتاب، حمل الاستاذ وحيد جبران وسائل الاعلام المسؤولية في تشويه دور الجامعة من خلال تقديمها ككافيتيريا.

ودعا المعلمون والطلبة الذين شاركوا بالبرنامج الى ضرورة تعليم التكنولوجيا من الصف الاول الاساسي، وتخفيف الاعباء عن المعلمين، وتاهيلهم، وتحسين اوضاعهم وتقديم الحوافز لهم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2016