عـــاجـــل
الاحتلال يصادر أجزاء واسعة من أراضي مقبرة باب الرحمة بجوار سور الاقصى
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يصادر أجزاء واسعة من أراضي مقبرة باب الرحمة بجوار سور الاقصى
  2. فجرا- الاحتلال يعتقل 18 فلسطينيا في مناطق متفرقة بالضفة الغربية
  3. الطقس: جو حار وارتفاع على درجات الحرارة
  4. اسرائيل تطالب الامم المتحدة عدم نصب علم فلسطين على مدخلها
  5. تقرير للأونكتاد: قطاع غزة قد يصبح غير صالح للسكن بحلول عام 2020
  6. 5 اصابات في حريق منزل ببيت لحم
  7. شرطة الاحتلال في القدس تعلن الاستنفار تحسبا من استهداف القطار الخفيف
  8. مصرع فتاتين من الناصرة في حادث مروّع
  9. إضراب مفتوح للمدارس الأهلية في أراضي 48 وتهديد بالتصعيد
  10. نتنياهو: انا مستعد ان اسافر الى رام الله الان من اجل المفاوضات
  11. الاحتلال يعتقل ضابط امن بحوزته سلاح رشاش جنوب نابلس
  12. لبنان: نشطاء "طلعت ريتحكم" يقتحمون وزارة البيئة
  13. شرطة الخليل وبمساندة وجهاء العشائر تعثر على الطفل المخطوف من عقابا
  14. المصري خلال لقاءه هنية: نتمنى على "حماس" المشاركة في اجتماع الوطني
  15. وفاة فتاة (22عاما) في ظروف غامضة بالخليل
  16. اتفاق على تشكيل لجنة وزارية فلسطينية تركية مشتركة
  17. بلدية الاحتلال تتلقى ملايين الشواقل لتعزيز القدس "عاصمة لاسرائيل"
  18. عشرات اللبنانيين يقتحمون مبنى وزارة البيئة في بيروت
  19. ليبرمان يتمنى ان يتحقق تهديد ابومازن بالاستقالة

تشييع جثمان القيادي والنقابي أحمد علي في قرية بدرس

نشر بتاريخ: 14/04/2011 ( آخر تحديث: 14/04/2011 الساعة: 19:22 )
رام الله- معا- شيع جماهير في محافظة رام الله والبيرة اليوم الخميس، جثمان القيادي والنقابي الراحل احمد علي عبد الكريم (41 عاما)، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، إلى مثواه الأخير في مسقط رأسه قرية بدرس غرب رام الله.

وكان الراحل، وهو أحد قادة الجبهة الديمقراطية والناشط البارز في فعاليات مواجهة الجدار والاستيطان على المحافظة، توفي في أحد مستشفيات العاصمة الأردنية عمان على اثر إصابته بنزيف دماغي، واحتشد مئات المواطنين أمام المستشفى في مجمع فلسطين الطبي لوداع الفقيد.

وكان بين المشيعين كل من تيسير خالد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، وعدد من أعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية، ووزيرة الشؤون الاجتماعية ماجدة المصري، وليلى غنام محافظ محافظة رام الله والبيرة، والدكتور واصل أبو يوسف الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية، وجميل شحادة الأمين العام للجبهة العربية الفلسطينية وممثلي القوى والفصائل في لجنة التنسيق الوطني، ورؤساء النقابات المهنية والعمالية.

ونقل جثمان الفقيد في موكب ضم مئات السيارات الى قرية بدرس، وبعد وصوله هناك والصلاة عليه في مسجد القرية، ووري في مقبرة بدرس، حيث أقيم مهرجان خطابي قصير تحدث فيه تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية، ورسمي عبد الغني عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية، ومحمد الأعرج باسم نقابة الموظفين، ورامي مهداوي باسم زملاء المرحوم في وزارة العمل، ونعيم مرار باسم القوى الوطنية في المنطقة، والدكتور حسن محمود بسم ذوي الفقيد.

وعدد المتحدثون مناقب المرحوم وسجاياه وأشاروا إلى تفانيه في خدمة الناس والمواطنين وإخلاصه لمصالح العمال والوحدة الوطنية الفلسطينية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2015