الأخــبــــــار
  1. اتحاد الجامعات: الاثنين والثلاثاء والاربعاء اضراب شامل
  2. 8 اصابات برصاص الاحتلال في مواجهات غزة
  3. إصابة 3 فتية بالرصاص المعدني والعشرات بالاختناق قرب مخيم الجلزون
  4. توقف احد مولدات شركة الكهرباء بغزة
  5. الاحتلال يطلق النار في الهواء بجانب محافظ جنين
  6. الاحتلال اعتقل شابين ببيت عينون احدهما يرتدي لبس فتاة
  7. توقيع الاتفاق بين مجلس الطلبة وادارة جامعة بيت لحم وانتهاء الازمة
  8. الشؤون المدنية تستلم جثامين 3 شهداء من قباطية
  9. 9 اصابات بالرصاص الحي في مواجهات على المدخل الشمالي لقباطية
  10. اصابة المصور الصحفي هشام ابو شقرة برصاص الاحتلال في بيت لحم
  11. إصابة العشرات بالاختناق في مسيرة بلعين
  12. مواجهات عنيفة في مخيم عايدة ومدخل بيت لحم الشمالي
  13. الارتباط العسكري في جنين:استلام جثامين شهداء قباطية الثلاثة سيتم عصرا
  14. اصابة شابين برصاص الاحتلال الحي خلال قمع مسيرة كفر قدوم
  15. جرافات الاحتلال تغلق كافة مداخل بلدة قباطية بجنين
  16. الاحتلال يسلم أوامر هدم منازل عائلات خمسة متهمين بتنفيذ عمليات
  17. الاحتلال يعتقل اربعة مواطنين من الضفة الغربية
  18. الرئيس يصدر قانوني حماية الاحداث وإنشاء المدرسة الوطنية للإدارة
  19. لواء "كوماندو" جديد بجيش الاحتلال يتدرب بغور الاردن
  20. تعرض سيارة مدير مكتب زعيم المعارضة هرتسوغ للرشق بالحجارة قرب رام الله

تشييع جثمان القيادي والنقابي أحمد علي في قرية بدرس

نشر بتاريخ: 14/04/2011 ( آخر تحديث: 14/04/2011 الساعة: 19:22 )
رام الله- معا- شيع جماهير في محافظة رام الله والبيرة اليوم الخميس، جثمان القيادي والنقابي الراحل احمد علي عبد الكريم (41 عاما)، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، إلى مثواه الأخير في مسقط رأسه قرية بدرس غرب رام الله.

وكان الراحل، وهو أحد قادة الجبهة الديمقراطية والناشط البارز في فعاليات مواجهة الجدار والاستيطان على المحافظة، توفي في أحد مستشفيات العاصمة الأردنية عمان على اثر إصابته بنزيف دماغي، واحتشد مئات المواطنين أمام المستشفى في مجمع فلسطين الطبي لوداع الفقيد.

وكان بين المشيعين كل من تيسير خالد عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية، وعدد من أعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية، ووزيرة الشؤون الاجتماعية ماجدة المصري، وليلى غنام محافظ محافظة رام الله والبيرة، والدكتور واصل أبو يوسف الأمين العام لجبهة التحرير الفلسطينية، وجميل شحادة الأمين العام للجبهة العربية الفلسطينية وممثلي القوى والفصائل في لجنة التنسيق الوطني، ورؤساء النقابات المهنية والعمالية.

ونقل جثمان الفقيد في موكب ضم مئات السيارات الى قرية بدرس، وبعد وصوله هناك والصلاة عليه في مسجد القرية، ووري في مقبرة بدرس، حيث أقيم مهرجان خطابي قصير تحدث فيه تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية، ورسمي عبد الغني عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية، ومحمد الأعرج باسم نقابة الموظفين، ورامي مهداوي باسم زملاء المرحوم في وزارة العمل، ونعيم مرار باسم القوى الوطنية في المنطقة، والدكتور حسن محمود بسم ذوي الفقيد.

وعدد المتحدثون مناقب المرحوم وسجاياه وأشاروا إلى تفانيه في خدمة الناس والمواطنين وإخلاصه لمصالح العمال والوحدة الوطنية الفلسطينية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2016