الأخــبــــــار
  1. الطقس: اجواء شديدة الحرارة والعظمى في القدس 31 مئوية
  2. أمير قطر: السيادة ورفض الإملاءات هما المبدأ لحلّ الأزمة
  3. أبو عبيدة: تجرؤ الاحتلال على القدس سيحرك الجمر تحت الرماد
  4. اصابة المنفذ- مقتل 3 مستوطنين طعناً غرب رام الله
  5. الرئيس يعلن وقف الاتصالات مع اسرائيل لحين رفع البوابات عن الاقصى
  6. اطلاق قنابل صوتية تجاه المصلين عند باب الاسباط بالقدس قبل صلاة العشاء
  7. 8 إصابات بالرصاص الحي والمطاطي خلال مواجهات في الخليل نصرة للأقصى
  8. اهالي بلعين يتظاهرون نصرة للاقصى
  9. قتيلان و3 جرحى في حادث سير بالنقب
  10. 20 اصابة بالاغماء شرق قطاع غزة منهم مسعفين
  11. الهلال الاحمر: تعاملنا مع 377 اصابة خلال المواجهات في القدس والضفة
  12. اصابة 6 شبان بالرصاص المطاطي في كفر قدوم
  13. الهلال الأحمر:إصابة خطيرة جدا خلال مواجهات مع الاحتلال في أبو ديس
  14. اصابتان خطيرتان في القدس والاحتلال يقتحم مستشفى المقاصد بشكل مستمر
  15. اصابة مراسلة معا في بيت لحم ميرنا الاطرش بقنبلة غاز مباشرة بالوجه
  16. 25 إصابة معظمها بالاختناق بالغاز المسيل للدموع في مواجهات طولكرم
  17. إصابة مصور وكالة وفا عفيف عميرة بعيار معدني في الصدر
  18. مستشفى المقاصد يدعو إلى سرعة التبرع بالدم
  19. استشهاد فتى برصاص مستوطن بحي رأس العامود في سلوان بالقدس
  20. مواجهات عنيفة في منطقة باب الزاوية في الخليل

النقب امام خطر قانون "برافر بيغن"

نشر بتاريخ: 21/04/2013 ( آخر تحديث: 21/04/2013 الساعة: 18:43 )
النقب - معا - أجلت اللجنة الوزارية لشؤون التشريع في الحكومة الإسرائيلية النقاش حول قانون "برافر بيغن " مدة ثلاثة أسابيع.

وكان من المقرر أن تبحث الحكومة اليوم المشروع الذي يقضي بتهجير أكثر من 30 ألف من عرب النقب من قراهم.

وبعث النائب جمال زحالقة رئيس كتلة التجمع في الكنيست الإسرائيلي، رسالة مستعجلة إلى رئيسة اللجنة الوزارية لقضايا التشريع تسيبي ليفني، يطالبها بعدم البت في مقترح قانون "تسوية الاستيطان في النقب" المنبثق عن خطة "برافر-بيغن"، حيث سيعرض على لجنة التشريع الحكومية ومن ثم يقدم للكنيست للقراءة الأولى.

وجاء في رسالة زحالقة ان هذا المخطط الذي يستند اليه القانون، مرفوض تماما من قبل الجماهير العربية الفلسطينية عموما وفي النقب تحديدا، لما يشكله من تهديد للوجود العربي في النقب، فالعمل به سيؤدي إلى مصادرة مئات آلاف الدونمات، وإلى تشريد عشرات آلاف المواطنين العرب واقتلاعهم من قراهم غير المعترف بها.

وأكد زحالقة في طلبه، أن مناقشة القانون وبت اللجنة الوزارية به بغية تجهيزه للتشريع، وسط هذه المعارضة من أصحاب الشأن، سيؤجج الأوضاع في النقب أكثر فأكثر، ويفرض صداما ومواجهة يمكن تلافيها إذا تراجعت الحكومة عن فرض القانون، وقامت بإجراء مفاوضات مع ممثلي الجمهور العربي في النقب بعيدا عن سياسية فرض الحلول من طرف واحد.

واوضح زحالقة انّ المبدأ الناظم لسياسة الحكومة بشأن أرض العرب في النقب، من توصيات غولدبرغ مرورا بمخطط برافر ومشروع بيغن والقانون الجديد، هو عدم الاعتراف بملكية الناس لأراضيهم بادعاء أن أرض النقب هي أرض ليست ملكا لأحد، وهو ادعاء يتناقض بشكل صارخ مع التاريخ والجغرافيا والمتعارف عليه عبر مئات السنين في النقب.

ونوه رئيس حزب التجمع إلى أن القانون الدولي يؤكد على ضرورة الاعتراف بأعراف الملكية لدى الشعوب الأصلانية، التي لم تكن دائما على دراية بأنه يجب تسجيل الأرض بالشكل الذي يرضي المستعمر الجديد.

وأضاف زحالقة بأنه حتى لو ثبتت الملكية مئة بالمئة ووفق ما ينص عليه القانون الإسرائيلي، فإن الدولة تلجأ إلى مصادرة الأراضي لأغراض مفتعلة ومصطنعة في سبيل سلبها ونقلها من العرب لليهود.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017