الأخــبــــــار
  1. الأمن يدفع بتعزيزات للمنطقة الجنوبيةمن الخليل لوقف عمليات إطلاق الرصاص
  2. الاحتلال يعلن اندلاع حريق في "شاعر هنيغف" بسبب بالون مشتعل من غزة
  3. اعتقال فتاة قرب الحرم الإبراهيمي في الخليل بحجة حيازتها سكينا
  4. الحكومة الإسرائيلية تصادق على رفع عدد الوزراء
  5. مصرع 4 عمال في انهيار رافعة وسط اسرائيل
  6. حالة من التوتر تسود معتقل "عسقلان" عقب قرار نقل ممثل الأسرى تعسفيا
  7. هآرتس: 35 ألف فلسطيني غادروا قطاع غزة في 2018 بينهم 150 طبيباً
  8. محكمة الاحتلال العليا تؤيد قرار الإفراج عن قاتل الشهيدة الرابي
  9. شرطة الاحتلال تخلع غراس الزيتون في منطقة باب الرحمة بالمسجد الأقصى
  10. وزير الزراعة في حكومة الاحتلال يقتحم المسجد الأقصى المبارك
  11. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الضفة
  12. طمرة: اعلان الاضراب العام في المدينة ويشمل المدارس بعد مقتل وسام ياسين
  13. الامن الفلسطيني ينتشر بكثافة في المنطقة الجنوبية من الخليل
  14. طمرة: مقتل وسام ياسين في جريمة إطلاق نار
  15. الاحتلال يقتحم تقوع ويدعي رشق مركبات المستوطنين بالحجارة
  16. الاحتلال يقتحم الأقصى ويخلي المعتكفين
  17. القوات السورية تتصدى "لأجسام غريبة" مصدرها إسرائيل
  18. حاخام إسرائيلي يطالب بمد يوم السبت تكفيراً عن "تدنيس" مسابقة يوروفيجن
  19. بالونات تحمل عبوة ناسفة تهبط في قاعدة إسرائيلية
  20. تقرير يشير لتدخل إسرائيل بانتخابات نيجيريا

"الشوكولاتة".. ضيافة الغزيين الرئيسية للمهنئين بالعيد

نشر بتاريخ: 08/07/2016 ( آخر تحديث: 08/07/2016 الساعة: 15:39 )

غزة- تقرير معا - تعتبر "الشوكولاتة" الضيافة الأساسية في منازل أهالي غزة خلال أيام عيد الفطر السعيد استعداد لتقديمها للمهنئين مع القهوة السمراء أو البيضاء.

ولا يكاد يخلو منزل في قطاع غزة من شوكولاتة العيد حيث تشهد الأسواق إقبالا ملحوظا من المواطنين على شراء الشوكولاتة المحلية والمستوردة رغم الأوضاع الاقتصادية الصعبة الناتجة عن الحصار الإسرائيلي المستمر منذ عشر سنوات.

ولأن الشوكولاتة تدخل البهجة والسرور على العوائل في العيد، توجه المواطن محمد المحتسب إلى أحد أكبر متاجر بيع أنواع الشوكولاتة المستوردة والفاخرة في غزة لشراء شوكولاتة العيد.

وقال المحتسب لمراسل "معا":" الشوكولاتة ضيافة رئيسية على مائدة استقبال المهنئين ولا يمكن أن يمر العيد دون شراء أصناف مختلفة منها".

وأشار إلى أنه يفضل الشوكولاتة المستوردة من إسبانيا وألمانيا من أجل تقديمها مع القهوة للمهنئين بالعيد.

بدوره، قال أبوعلي ثابت الذي يعمل موظفا في شركة خاصة :"إن الشوكولاتة مكونا أساسيا من مكونات الاحتفال بالعيد خاصة عيد الفطر السعيد".

وتابع أبوعلي وهو في الثلاثينيات من العمر في حديث لمراسل "معا":" تمكنت من شراء كمية من الشوكولاتة من أصناف مختلفة لندخل فرحة العيد على الأطفال والكبار ولنرضي أذواق الزائرين في العيد".

واضاف :"هناك منافسة كبيرة بين تجار الشوكولاتة المتوفرة بأنواعها المختلفة المستوردة الفاخرة والمحلية وأن الأسعار في متناول جميع المواطنين"، لكنه أشار إلى أن غالبية المواطنين والموظفين يتجهون لشراء الشوكولاتة ذات الأسعار المتوسطة والمنخفضة لصعوبة أحوالهم المعيشية.

وبحسب مركز الإحصاء الفلسطيني فإن معدل البطالة في القطاع يصل إلى 41 % وهناك أكثر من 200 ألف عاطل عن العمل بالإضافة إلى أن نسبة الفقر والفقر المدقع بلغت 65% ونسبة انعدام الأمن الغذائي ارتفعت لـ 72%.

من ناحيته ، قال ديب الجيار صاحب أكبر متاجر قطاع غزة لبيع أنواع الشوكولاتة المستوردة والفاخرة :" إن الشوكولاتة في المجتمع الفلسطيني من العادات والتقاليد المعروفة قديما وشوكولاتة العيد هي الضيافة الرئيسية".

وأضاف الجيار هناك إقبال ملحوظ على شراء شوكولاتة العيد وهي متوفرة لكل المستويات وبأسعار مقبولة ومستوردة من اسبانيا وايطاليا واليونان بالإضافة إلى الصناعة الفلسطينية حيث لدينا شركة عنبتا التي تضاهي جميع شركات العالم بالجودة".

وحول الأسعار، أشار إلى أن سعر كيلو شوكولاتة "الترابا" يصل إلى 30 شيقلا بدل من 55 شيقل، مشيرا إلى وجود خسارة في كل كيلو من الشوكولاتة يصل لـ 15 إلى 20 شيقل في ظل احتدام المنافسة.

وأشار الجيار إلى وجود حوالي 6 شركات تستورد الشوكولاتة من الخارج عبر معبر كرم أبو سالم التجاري.

ويستورد قطاع غزة عشرات الأطنان من الشوكولاتة خلال مواسم الأعياد رغم استمرار الحصار الإسرائيلي.

وبحسب الجيار ، يصعب رصد استهلاك قطاع غزة من الشوكولاتة المحلية والمستوردة، غير أن وزارة الاقتصاد الوطني تشير إلى أن القطاع يستهلك مئات الأطنان من الشوكولاتة المستوردة ذات الأسعار والجودة المرتفعة أو المنخفضة والمحلية.

تقرير:أيمن أبو شنب

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018