الأخــبــــــار
  1. مجلس الأمن ينظر في مشروع قرار يرفض اعتراف واشنطن بالقدس عاصمة لإسرائيل
  2. أردوغان يدعو مجلس الأمن والأمم المتحدة للقيام بما يلزم حيال القدس
  3. يلدريم: قنصليتنا في القدس تضطلع بمهام سفارة لدى فلسطين
  4. قوات الاحتلال تعتقل طفل 6 سنوات في مخيم الجلزون
  5. اصابة 4 مواطنين برصاص الاحتلال شرق غزة والبريج
  6. أردوغان: إسرائيل تمارس الإرهاب مثل التنظيمات الإرهابية
  7. أشرف القدرة: وصول اصابتين بجراح متوسطة واختناق شرق غزة
  8. اصابة الزميل محمد الصياد مراسل فضائية معا بشظايا قنبلة صوت في القدس
  9. الاردن تسلم 15 طائرة (أف 16) من هولندا
  10. إعتقال مسؤول ملف المقدسات في إقليم القدس لحركة فتح عوض السلايمة
  11. تشيّع جثمان الشهيد باسل إبراهيم في قرية عناتا
  12. اشتية: النهج التفاوضي انتهى ونعمل على خلق مسار دولي جديد
  13. ناطق فتح: الاثنين اجتماع لقادة المنظمة وفتح والأمن لاتخاذ قرارات هامة
  14. مصرع طفله بحادث دهس في طوباس
  15. فرنسا لا تنوي نقل سفارتها من تل ابيب الى أي مدينة أخرى
  16. غزة- الصحة تحذر من سياسة القنص التي ينفذها الاحتلال
  17. أبو ردينة: لن نقبل بأي تغيير على حدود القدس الشرقية المحتلة
  18. تقرير: حكومة نتنياهو تخطط لدمج المستوطنات بالقوانين الاسرائيلية
  19. مسيرة تضامنية مع القدس في المكسيك
  20. فتح معبر رفح ومغادرة حافلتين تقلان مسافرين تجاه الجانب المصري

قبرص- توزيع منحة الرئيس على اللاجئين بمناسبة انطلاقة الثورة

نشر بتاريخ: 07/01/2017 ( آخر تحديث: 13/01/2017 الساعة: 08:52 )
نيقوسيا- معا- وزع سفير دولة فلسطين د. وليد حسن، اليوم السبت، منحة الرئيس محمود عباس على أبنائه من اللاجئين الفلسطينيين من سوريا ولبنان وغزة، في مقر السفارة في العاصمة القبرصية نيقوسيا، بمناسبة الانطلاقة الـ 52 للثورة الفلسطينية ولحركة التحرير الوطني الفلسطيني- فتح.
واستهلت المناسبة بالوقوف وقراءة الفاتحة على ارواح شهداء الثورة الفلسطينية، وعلى ارواح شهداء الحرية، وعلى ارواح الشهداء اللاجئين الذين قضوا غرقا في عرض البحر هربا من جحيم الحروب.
وقدم السفير حسن شرحا حول آخر التطورات التي تمر بها القضية الفلسطينية، لا سيما نجاح المؤتمر السابع لحركة فتح ، واستصدار قرار مجلس الامن رقم 2334 حول عدم قانونية وشرعية الاستيطان، الذي عبر عن عدالة القضية الفلسطينية، ومكانتها الراسخة في ضمير العالم رغم ما تعصف به المنطقة وما يشغل العالم من حروب ومن قضايا، كما يعكس براعة وحكمة القيادة الفلسطينية.

واستعرض الخطوات المقبلة، خصوصا" جهود القيادة على المستوى الوطني من أجل تحقيق المصالحة والوحدة الفلسطينية، والآمال المعقودة على المؤتمر الدولي للسلام، الذي سيعقد قريبا" في العاصمة الفرنسية باريس، للدفع باتجاه آلية دولية جديدة، على اسس قرارات الشرعية الدولية، ضمن سقف زمني محدد، لحل القضية الفلسطينية.

ووجه اللاجئون التهنئة للرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية على نجاح مؤتمر فتح السابع، وعلى الاجماع الدولي الداعم لفلسطين وحقوقها المشروعة والمناهض الاستيطان، حيث تم التعبير عن ذلك من خلال قرار مجلس الامن 2334.
وعبر اللاجئون عن وقوفهم خلف القيادة الفلسطينية، على طريق العودة والحرية والاستقلال.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017