الأخــبــــــار
  1. الرئاسة تدين ممارسات المستوطنين الاستفزازية في الحرم الإبراهيمي الشريف
  2. إصابة امرأة واحراق اشجار زيتون باعتداء للمستوطنين في برقة شمال نابلس
  3. ليبرمان يصدر امرا باعتبار شركة صرافة بغزة "منظمة ارهابية"
  4. الإفراج عن الأسيرتين سعاد البدن وكاملة البدن من بيت لحم
  5. ترامب دعا الملك الأردني للقائه في البيت الأبيض يوم ٢٥ الشهر الجاري
  6. 5 إصابات بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال ببيت فجار جنوب بيت لحم
  7. طائرات الاستطلاع تستهدف مجموعة من الشبان قرب صوفا شرق رفح دون إصابات
  8. الملك عبدالله: بدون دولة فلسطينية لن يتحقق السلام
  9. وصول جثمان الشهيد محمد غسان ابو دقة الى معبر بيت حانون شمال القطاع
  10. حماس: الطريقة الوحيدة لوقف الطائرات الورقية هو رفع الحصار عن غزة
  11. أردان: هناك فرصة كبيرة لعملية واسعة النطاق في قطاع غزة
  12. نتنياهو يهدّد بتكثيف العمليات العسكرية ضد قطاع غزة
  13. الطقس: جو صاف ومعتدل في معظم المناطق
  14. امريكا: خطة السلام جاهزة تقريباً
  15. مستشار البيت الأبيض يجتمع مع ولي عهد السعودية بشأن الشرق الأوسط
  16. "الأوقاف": مستوطنون يروجون لاقتحامهم الحرم الإبراهيم عند المساء
  17. مستوطنون يرشقون سيارات المواطنين بالحجارة عند حاجز حوارة
  18. استشهاد محمد غسان أبو دقة من غزة متأثرا بجراحه
  19. البحرين تنفي ما يتردد بشأن العلاقات مع إسرائيل
  20. نتنياهو: مستعدون لجميع السيناريوهات حول غزة

بعد الإفراج عنه- الجندي الدقامسة: لا يوجد ما يسمى إسرائيل

نشر بتاريخ: 12/03/2017 ( آخر تحديث: 15/03/2017 الساعة: 08:18 )
عمّان- معا- أفرجت السلطات الأردنية، يوم الأحد، عن الجندي "المسرّح" أحمد الدقامسة، والذي قتل 7 طالبات إسرائيليات في منطقة الباقورة، بعد 20 عاما على اعتقاله داخل سجون مراكز الإصلاح والتأهيل.
ونُقل الدقامسة من سجن "أم اللولو" إلى سجن إربد، ومن هناك جرى نقله إلى منزله الكائن في منطقة ابدر بمحافظة إربد، حيث تجمهر عدد من أبناء المنطقة وأقاربه للترحيب به.
وقال الجندي الدقامسة بعد خروجه من السجن، إثر انتهاء مدة محكوميته، إنه لا يوجد أي شيء اسمه "دولة إسرائيل، وأن فلسطين واحدة من البحر إلى النهر ومن الناقورة إلى أم الرشراش، لقد زوروا أسماء المدن وللأسف إن كثيرا من العرب والمسلمين تبجحوا ويقولون دولة "إسرائيل" لا يمكن أن يكون هناك دولة اسمها "إسرائيل"، و"لاتصدقوا كذبة التطبيع، لا تصدقوا كذبة حل الدولتين".

ووجه الشكر لكل إنسان وقف معه سواء من الشعب الأردني والعربي، وإلى ثلاث من النساء هن والدته وزوجته وابنته التي كان عمرها شهرا عندما سجن، وهي الآن تنتظر ابنها.

وقال الجندي المسرح أحمد الدقامسة:" إنه سيبقى جنديا في القوات الأردنية المسلحة".

ونقل محمد الدقامسة، ممثل ذوي الجندي الدقامسة، عن الأخير قوله "دخلت السجن جنديا في القوات الأردنية المسلحة، والآن اعتبر نفسي وابنائي جنودا في القوات المسلحة".

وأشار إلى أن الدقامسة ألقى كلمة مقتضبة بعد وصوله إلى بلدته أكد فيها أنه انتظر 20 عاما لحظة الإفراج ليعانق والدته وأولاده وزوجته وأبناء عشيرته.

وقال إنه تلقى اتصالا هاتفيا من محافظ إربد الساعة 12 مساء للقدوم الى المحافظة، وبعدها تم التوقيع على استلامه ثم قامت الأجهزة الأمنية بنقله إلى مسقط رأسه ببلدة ابدر، مؤكدا أنه يتمتع بصحة جيدة.

ويشار إلى أن الجندي المسرح الدقامسة، نفذ عملية عندما كان في الـ 26 من عمره، حيث قتل خلالها سبع طالبات إسرائيليات كنّ في رحلة إلى منطقة الباقورة، وقال حينها" إنهن سخرن من صلاته"."الغد"
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018