الأخــبــــــار
  1. مصرع مواطن 78 عاما في حادث سير وسط قطاع غزة
  2. توغل محدود لآليات الاحتلال شرق رفح
  3. ماكرون: فبراير المقبل شهر القضاء على "داعش" نهائيا
  4. قوات الاحتلال تعتقل 15 مواطنا في الضفة وتقصف مواقعا في غزة
  5. الحكومة الإسرائيلية تؤيد مشروع قانون الإعدام لفلسطينيين
  6. الأمن والمخابرات السوداني: مستعدون لتنفيذ قرار البشير بحماية القدس
  7. غاباي: لقد فقدنا الردع تجاه حماس عندما تم تعيين ليبرمان وزيرا للجيش
  8. فرنسا: اذا جدد ترامب علمية السلام في الشرق الاوسط فإننا ندعمه
  9. أردوغان: سنفتح سفارتنا في القدس الشرقية عاصمة دولة فلسطين خلال أيام
  10. مذكرة تفاهم لتسهيل دخول المنتجات الفلسطينية لاسواق اندونيسيا
  11. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال شرق جباليا بعد تجدد المواجهات
  12. قيادة حركة فتح في رام الله تدعو لاستمرار التصعيد والنفير
  13. موظفو غزة يطردون موظفي حكومة الوفاق من مقر وزارة الثقافة بغزة
  14. تشكيل وفد وزاري عربي مصغر للتصدي للإعلان الأميركي بشأن القدس
  15. "الميزان" يطالب بفتح تحقيق فوري في جريمة قتل أبو ثريا
  16. مستوطنون يجرفون أكثر من 500 دونم في عوريف جنوب نابلس
  17. اصابات بالاختناق خلال مواجهات اندلعت في العروب
  18. اعتقال شاب بحوزته عبوة ناسفة حاول الدخول إلى محكمة سالم قرب جنين
  19. فتح : ترامب استبدل صفقة العصر بجريمة العصر
  20. نيجيري يطعن دنماركيين اثنين في ليبرفيل ردا على قرار ترامب بشان القدس

د. بحر: المجلس التشريعي سن قانون يشمل عقوبات رادعة بحق مروجي المخدرات

نشر بتاريخ: 20/03/2017 ( آخر تحديث: 20/03/2017 الساعة: 17:59 )
غزة -معا- قال الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أن المجلس مارس دوره التشريعي في مواجهة ترويج المخدرات حيث قام بسنّ قانون بهذا الخصوص يشتمل على إيقاع عقوبات قاسية ورادعة بحق تجار المخدرات والمهربين والمروجين لها.

وثمن د. بحر خلال حفل نظمته نقابة المحاسبين بمناسبة يوم المحاسب الفلسطيني حكم الإعدام الذي أصدره القضاء العسكري بحق عدد من مروجي المخدرات، مؤكدا أن الاحتلال يسعى من خلال تلك الآفة لهدم مقدرات شبابنا.

ولفت إلى أن كل المحاولات والمخططات الصهيونية التي تستهدف قهر إرادة شعبنا وإشاعة الميوعة والانحلال الأخلاقي بين أبنائه لن يكتب لها النجاح ولن تحصد سوى الفشل والخسران التام .

وعبر د. بحر عن فخره بالمحاسب الفلسطيني قدم نموذجاً رائداً في المزاوجة بين العلم وبين خدمة الوطن والتضحية في سبيله، وقال "المحاسب الفلسطيني يقف على ثغر مهم من ثغور الوطن والقضية، فقد أعطى المحاسبون الفلسطينيون لشعبنا وقضيتنا الكثير وقدموا الشهداء والجرحى والأسرى على طريق الحرية والاستقلال".

وبين أن المحاسب صاحب تأثير واضح في المجتمع الفلسطيني وخصوصاً في القطاعين التجاري والاقتصادي، وأن المحاسبون الفلسطينيون يشكلون عماد المؤسسات الوطنية والسياسية وقد أبلوا بلاءً حسناً في خدمة شعبهم وإثراء العمل العام والمؤسسي بكفاءاتهم وقدراتهم العالية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017