الأخــبــــــار
  1. مصادر لمعا:استئناف عمل معبر رفح وبدء عودةالعالقين بعدإصلاح الخلل الفني
  2. ترامب: الإنفاق الدفاعي لـ"الناتو" تجاوز 33 مليار دولار
  3. الأمم المتحدة: نعمل مع مصر وإسرائيل والسلطة الفلسطينية لمنع انفجار غزة
  4. "الشعبية" تنظم احتفالاً تأبينياً بذكرى استشهاد براء الحمامدة
  5. العالول: هناك أفكار جديدة لتحقيق المصالحة ولن نفرط بها
  6. ترامب يقول إن لقاءه ببوتين كان أفضل من لقاءاته خلال قمة الحلف الأطلسي
  7. الالاف يحتشدون بنابلس رفضا لصفقة القرن بدعوة من حركة فتح
  8. عودة وفد حماس برئاسة خليل الحية عبر معبر رفح
  9. وزيرا التنمية والاوقاف يطلقان الحملة الوطنية للاضاحي لصالح الفقراء
  10. الاحتلال يستولي على 120 دونم من اراضي بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  11. جرافات الاحتلال تقتلع 100 شجرة وتجرف اراض ببلدة ديربلوط غرب سلفيت
  12. طواقم بلدية الاحتلال تقتحم المدرسة النظامية في شعفاط بالقدس
  13. لجنة "قانون القومية" الاسرائيلي تصادق على بند الاستيطان اليهودي
  14. مصرع مواطنة واصابة عدد اخر في حادث سير قرب الجامعة العربية الامريكية
  15. استشهاد شاب متأثرا بجروح أصيب بها قبل شهرين بمليونية العودة شرق غزة
  16. قوات الاحتلال تهدم اسوارا في قرية الولجة غرب بيت لحم
  17. مصرع مواطن ٢٩ عاما سقط من علو غرب رفح
  18. الاحتلال يعتقل 16 مواطنا ويصادر امولا
  19. مصر تقرر اغلاق معبر رفح في كلا الاتجاهين يوم غد الثلاثاء
  20. الاحتلال يقرر اغلاق كرم ابو سالم حتى إشعار اخر

نصر الله: انقلبت الآية.. والإسرائيليون يتجنبون خوض حرب لهذا السببب

نشر بتاريخ: 13/08/2017 ( آخر تحديث: 14/08/2017 الساعة: 09:14 )
بيت لحم- معا- قال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله إن زمن التهديد والتنفيذ الاسرائيلي إنتهى و"انقلبت الآية"، وإن إسرائيل في كل وقت تتحدث فيه عن تعاظم قوة المقاومة فإنها تعترف بهزيمتها في تموز/يوليو عام 2006 "لأن هدفها كان سحقنا"،

نصر الله وفي كلمة له بمناسبة الذكرى الحادية عشرة لانتصار لبنان في حرب تموز 2006، أكد أن المقاومة "تزداد قوة وكل من راهن على سحقها في حرب تموز خابت أعماله وستخيب"، مضيفاً أن أي حرب على لبنان "لا تستأهل الكلفة التي ستتحملها إسرائيل في مقابل هذه الحرب"، وأن الإسرائيليين "يتجنبون خوض أي حرب لأنهم يعلمون الكلفة الباهظة عليهم".

واعتبر نصر الله أن قرار تل أبيب إخلاء حاويات الأمونيا في حيفا، "يعكس خوفها من قوة المقاومة واحترامها لأنها قوية"، متوجهاً لإسرائيل بالقول "على العدو أن يفكر أيضاً بمفاعل ديمونا لأنه أخطر من حاويات حيفا".

الأمين العام لحزب الله قال إن إسرائيل تراهن على إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب وضغطها على لبنان وحزب الله وحلفائه ومؤيديه، مؤكداً أن الادارة الأميركية "لن تتمكن عبر تهديداتها وضغوطها من المسّ بقوة المقاومة وإرادتها وتعاظمها".

وحول إتهام حزب الله بالارهاب قال نصر الله إن "قول ترامب إن بلاده ولبنان شريكان في الحرب على الارهاب، يعكس جهله السياسي لأن الحزب شريك بالحكومة"، وأضاف أن ترامب "لم يكن يعرف أن الحكومة اللبنانية لم تكن قد دخلت بعد في قتال مع داعش. كما أن واشنطن صانعة الارهاب بتأكيد الرئيس الأميركي نفسه خلال حملته الانتخابية".

السيد نصر الله أكد أن انجاز التحرير عام 2000 "لم يأت بالأحلام والآمال والإدعاءات، بل بالمقاومة الجادة بكل شيء"، حيث توجه إلى اللبنانيين بالقول "لديكم مقاومة جدية تواكب كل التطورات وهي مشكلة العدو ويجب أن تعرفوا قيمتها وأهميتها وهي لا تبحث عن مكاسب سياسية "على الطريقة اللبنانية" وميزتها أن أهدافها وطنية".

وتمنى نصر الله ألا يكون بعض اللبنانيين "شركاء في حملة التهويل الأميركية على لبنان"من تحت الطاولة"".

الأمين العام لحزب الله شدد على أن تجربة المقاومة في غزة "هي صنو ورفيقة الدرب في تجربة المقاومة في لبنان"، وأن حزب الله "جزء من المقاومة الفلسطينية واللبنانية التي أسقطت المشروع الاسرائيلي بتشكيل اسرائيل العظمى".

نصر الله دعا اللبنانيين إلى زراعة الاشجار باعتباره فعلاً مقاوماً. هذه الدعوة تأتي لأن "الاسرائيلي بات يشكو لبنان احتجاجاً على شجرة على الحدود ما يعكس خوفه من المقاومة"، وفق نصر الله الذي أوضح أنه "سنستفيد وسنبقى نزرع الشجر في كل لبنان وحدوده".-"الميادين"
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018