الأخــبــــــار
  1. الحمد الله: الحكومة ماضية في تنفيذ السياسات الوطنية لتحقيق العدالة
  2. بحر: المقاومة اليوم أكثر قوة وجاهزة للدفاع عن شعبنا
  3. قوات القمع تقتحم قسم 6 في سجن "ريمون" وتنقل 120 أسيرا
  4. الخارجية: الصمت الدولي يشجع الاحتلال على مواصلة إعداماته الميدانية
  5. ارتفاع عدد قتلى المواجهات في مخيم عين الحلوة جنوب لبنان إلى اثنين
  6. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على الحرارة
  7. الشرطة الإسبانية تعثر على سيارة استخدمها منفذو هجوم كتالونيا
  8. غرق سفينة عراقية بعد حادث تصادم في المياه الإقليمية
  9. "عملية أمنية كبيرة" في إقليم كاتالونيا الإسباني
  10. الاحتلال يعتقل فلسطينيا تسلل من قطاع غزة
  11. اشتداد الاشتباكات في مخيم عين الحلوة
  12. وزير خارجية الاردن: الكرة في الملعب الإسرائيلي
  13. نتنياهو يلتقي الرئيس الروسي الاربعاء
  14. وزراء الخارجية العرب: المبادرة العربية قائمة وهي خيار استراتيجي للسلام
  15. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز زعترا بعد طعنه جنديا اسرائيليا
  16. نتنياهو يطلب عشرات ملايين الشواقل لإقامة مستوطنة جديدة
  17. الشرطة: وفاة شاب من الخليل بعد وصوله بحالة حرجة لمشفى بيت جالا الحكومي
  18. فتح: عقد المجلس الوطني ضرورة وطنية ومصلحة استراتيجية
  19. 58 حالة إصابة بالملاريا بين حجاج بيت الله
  20. اصابة اسرائيلي بإطلاق نار في حيفا

نصر الله: انقلبت الآية.. والإسرائيليون يتجنبون خوض حرب لهذا السببب

نشر بتاريخ: 13/08/2017 ( آخر تحديث: 14/08/2017 الساعة: 09:14 )
بيت لحم- معا- قال الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله إن زمن التهديد والتنفيذ الاسرائيلي إنتهى و"انقلبت الآية"، وإن إسرائيل في كل وقت تتحدث فيه عن تعاظم قوة المقاومة فإنها تعترف بهزيمتها في تموز/يوليو عام 2006 "لأن هدفها كان سحقنا"،

نصر الله وفي كلمة له بمناسبة الذكرى الحادية عشرة لانتصار لبنان في حرب تموز 2006، أكد أن المقاومة "تزداد قوة وكل من راهن على سحقها في حرب تموز خابت أعماله وستخيب"، مضيفاً أن أي حرب على لبنان "لا تستأهل الكلفة التي ستتحملها إسرائيل في مقابل هذه الحرب"، وأن الإسرائيليين "يتجنبون خوض أي حرب لأنهم يعلمون الكلفة الباهظة عليهم".

واعتبر نصر الله أن قرار تل أبيب إخلاء حاويات الأمونيا في حيفا، "يعكس خوفها من قوة المقاومة واحترامها لأنها قوية"، متوجهاً لإسرائيل بالقول "على العدو أن يفكر أيضاً بمفاعل ديمونا لأنه أخطر من حاويات حيفا".

الأمين العام لحزب الله قال إن إسرائيل تراهن على إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب وضغطها على لبنان وحزب الله وحلفائه ومؤيديه، مؤكداً أن الادارة الأميركية "لن تتمكن عبر تهديداتها وضغوطها من المسّ بقوة المقاومة وإرادتها وتعاظمها".

وحول إتهام حزب الله بالارهاب قال نصر الله إن "قول ترامب إن بلاده ولبنان شريكان في الحرب على الارهاب، يعكس جهله السياسي لأن الحزب شريك بالحكومة"، وأضاف أن ترامب "لم يكن يعرف أن الحكومة اللبنانية لم تكن قد دخلت بعد في قتال مع داعش. كما أن واشنطن صانعة الارهاب بتأكيد الرئيس الأميركي نفسه خلال حملته الانتخابية".

السيد نصر الله أكد أن انجاز التحرير عام 2000 "لم يأت بالأحلام والآمال والإدعاءات، بل بالمقاومة الجادة بكل شيء"، حيث توجه إلى اللبنانيين بالقول "لديكم مقاومة جدية تواكب كل التطورات وهي مشكلة العدو ويجب أن تعرفوا قيمتها وأهميتها وهي لا تبحث عن مكاسب سياسية "على الطريقة اللبنانية" وميزتها أن أهدافها وطنية".

وتمنى نصر الله ألا يكون بعض اللبنانيين "شركاء في حملة التهويل الأميركية على لبنان"من تحت الطاولة"".

الأمين العام لحزب الله شدد على أن تجربة المقاومة في غزة "هي صنو ورفيقة الدرب في تجربة المقاومة في لبنان"، وأن حزب الله "جزء من المقاومة الفلسطينية واللبنانية التي أسقطت المشروع الاسرائيلي بتشكيل اسرائيل العظمى".

نصر الله دعا اللبنانيين إلى زراعة الاشجار باعتباره فعلاً مقاوماً. هذه الدعوة تأتي لأن "الاسرائيلي بات يشكو لبنان احتجاجاً على شجرة على الحدود ما يعكس خوفه من المقاومة"، وفق نصر الله الذي أوضح أنه "سنستفيد وسنبقى نزرع الشجر في كل لبنان وحدوده".-"الميادين"
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017