الأخــبــــــار
  1. وزراء اسرائيليون يؤيدون سحب اقامات الفلسطينيين بالقدس
  2. وزارة الاعلام بغزة توقف انطلاق قناة طيف النسائية
  3. ظريف: إسقاط الطائرة الإسرائيلية حطم أسطورة "الجيش الذي لا يقهر"
  4. حماس لـ"معا": المقاومة تنسق فيما بينها لكسر معادلات الاحتلال
  5. اللجنة الوزارية تصادق على قانون اقتطاع رواتب الأسرى من أموال السلطة
  6. الخارجية: غياب شريك السلام يفرض على مجلس الأمن تحمل مسؤولياته
  7. الحكومة: عدوان الاحتلال تصعيد خطير
  8. اعتقال فلسطينية بدعوى حيازته سكينا أمام محكمة الصلح في القدس المحتلة
  9. جيش الاحتلال يعلن قصف 18 موقعا في قطاع غزة
  10. درعي يصادق على إقامة مدينة للمستوطنين قرب قلقيلية
  11. العثور على جثماني شهيدين في قصف اسرائيلي شرق رفح ليلا
  12. اسرائيل: حماس ابلغت مصر بانها غير معنية بتصعيد الاوضاع مع غزة
  13. اصابة فلسطينيين برصاص الاحتلال حاولا التسلل قرب رفح
  14. اسرائيل تعلن سقوط صاروخ قرب منزل في شعار هنغيف المحيط بغزة
  15. جيش الاحتلال يعلن ان طائراته قصفة 6 مواقع بينها نفق لحماس في غزة
  16. القسام تعلن استخدام المضادات الارضية صوب طائرات الاحتلال
  17. طائرات الاحتلال تستهدف موقعا للمقاومة شرق غزة
  18. نتنياهو: الحادث على الحدود مع غزة خطير وسنرد بالشكل المناسب
  19. مسؤول عسكري إيراني: حزب الله تحول من منظمة فدائية إلى جيش قوي
  20. اصابة 4 جنود 2 بحالة حرجة في انفجار عبوة بدورية جنوب غزة

اهالي رام الله والبيرة يعلنون رفض قرار ترامب

نشر بتاريخ: 07/12/2017 ( آخر تحديث: 08/12/2017 الساعة: 08:56 )
رام الله - معا - ندد المئات من المواطنين، اليوم الخميس، بالقرار الأمريكي بنقل السفارة الأمريكية إلى مدينة القدس المحتلة الفلسطينية، والاعتراف بها عاصمة لدولة الاحتلال.

جاء ذلك خلال الوقفة المركزية التي دعت لها القوى والفصائل الوطنية والسياسية، وأقيمت على دوار المنارة وسط رام الله، والتي شهدت حرق العلم الأمريكي وصور ترامب.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح جمال محيسن إن مدينة القدس ستبقى فلسطينية ولن تكون يهودية في يوم من الأيام. مؤكدًا أن كل هذه الخطوات لن تكسر إرادة الشعب الفلسطيني.

ودعا محيسن الحكومات العربية ودول العالم الى تحمل مسؤولياتها، والتصدي بحزم وقوة لقرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، والاعلان عن رفض القرار الأمريكي.

وأشار محيسن إلى أنه سيكون هناك مسيرات وفعاليات غضب في الأيام المقبلة، وسيكون خطب يوم الجمعة عن مكانة القدس، وستقرع الأجراس في الكنائس يوم الأحد، معتبرًا أن هذه الوحدة الفلسطينية بإسلامييها ومسيحيها لتعبر عن هوية القدس عربية اسلامية مسيحية.

بدوره، أكد أمين عام حزب الشعب بسام الصالحي أن الإدارة الأميركية تصر على أنها جزء لا يتجزأ من حكومة الاحتلال ومن كيانها الصهيوني، وتصر على أن تكمل وعد بلفور بهذا التصريح الذي أطلقته أمس والتي تحاول من خلالها أن تغير الوقائع والحقائق.

وأشار الى ضرورة التمسك بالقدس، وبحق تقرير المصير، وحق العودة، وتعزيز الوحدة الوطنية وانهاء الانقسام.

في هذا السياق، قال الرئيس الروحي لطائفة الروم الارثوذكس في محافظة رام الله والبيرة الأب إلياس عواد، إن القدس بحسب العهدة العمرية هي عاصمة الدولة الفلسطينية، وحافظنا عليها طوال هذه القرون، كونها تحتضن أعظم مقدساتنا المسيحية والاسلامية، ولم تكن يوما غير فلسطينية عربية اسلامية مسيحية.

وأشار الى ضرورة التصدي للقرار، ووجه رسالة الى كل دول العالم والكنائس والمسيحيين في كل المناطق للتصدي لهذا القرار الظالم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017