الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يستولي على خيام وأثاث ومواد بناء لإعادة تشييد مدرسة التحدي 13
  2. فلسطين تحقق مراكزا متقدمة في مسابقة الحساب الذهني للأباكس في ماليزيا
  3. آليات الاحتلال تتوغل لمسافة محدودة شرق قطاع غزة
  4. الاحتلال يعتقل 25 مواطنا من الضفة والقدس
  5. تقديرات: الأيام المقبلة ستشهد تعزيز الاحتكاك بين إسرائيل وحزب الله
  6. السعودية ترفض تسليم أي من المشتبهين بمقتل خاشقجي لتركيا
  7. قوات الاحتلال تقتحم بلدة سلواد شرق رام الله
  8. اغلاق حاجز بيت ايل قرب رام الله بالاتجاهين
  9. التلفزيون السوري: الدفاعات الجوية تصدت لأهداف جوية في محيط مطار دمشق
  10. اصابة مستوطنين احداهما امراة ٣٠ عاما اصابتها خطيرة
  11. اصابتان باطلاق نار قرب مستوطنة عوفرا برام الله
  12. مستوطن يدهس عاملا بالقرب من مدخل نعلين غرب رام الله
  13. الصالحي: حل التشريعي لن ينهي الانقسام
  14. نقيب الاطباء يصعّد- قانون الحماية مرفوض بصيغته الحالية ويجب تجميده
  15. للمرة الـ4- محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال الطفل إبراهيم عبيات من بيت لحم
  16. إدارة معتقل "عوفر" تُمعن في اهمال الأسرى طبياً وتستهتر بعلاجهم
  17. الأسير محمد عادل داود من قلقيلية يدخل عامه الـ 32 في معتقلات الاحتلال
  18. الاحتلال يقتحم منزل محافظ القدس عدنان غيث في بلدة سلوان
  19. الهيئة الوطنية تعلن عن انطلاق المسير البحري الـ 19 غداً الاثنين
  20. الشرطة تغلق 10مكاتب للسياحة بقرار من النيابة لعدم استيفاء شروط الترخيص

عاملون عبر الانترنت يطالبون بالسماح لهم بفتح حسابات في البنوك

نشر بتاريخ: 05/03/2018 ( آخر تحديث: 05/03/2018 الساعة: 08:47 )
غزة- معا- أطلق خريجون وخريجات من الجامعات والكليات الفلسطينية في قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة نداء لرئيس سلطة النقد عزام الشوا بتيسير نفاذهم للحسابات الجارية في البنوك، وذلك لتسهيل وصول الحوالات الخارجية لهم لقاء عملهم عبر الإنترنت.

وذكر الموقعون على عريضة أطلقوها عبر الانترنت أن هناك تحديات تواجههم عند استقبالهم للدفعات من زبائنهم مقابل الخدمات والمهام التي ينجزونها لهم، حيث يعد الحساب البنكي الجاري من أهم قنوات الدفع والأكثر كفاءة وفعالية.

وأوضحوا أنه لكونهم لا يملكون إثبات عمل للبنوك المحلية، يتم منعهم من النفاذ للخدمات المصرفية التي يحتاجونها لتسهيل أعمالهم؛ ما يضطرهم لاستخدام وسائل أقل كفاءة وأكثر كلفة لاستقبال مستحقاتهم.

وقالوا في العريضة" نحن الموقعون/ات أدناه من خريجين/خريجات الجامعات والكليات الفلسطينية، نمتلك مهارات وخبرات نود توظيفها واستثمارها للمساهمة في دعم وتعزيز الاقتصاد الفلسطيني... ولكن نظرا للظروف السياسية والاقتصادية الصعبة، لا نجد لنا موقعا للعمل في القطاع الخاص أو العام أو المجتمع المدني نظرًا لشح الفرص والوظائف التي يتم خلقها سنويا، وفق العريضة".

واكدوا أن الصعوبات التي مروا بها كشباب وشابات لم تمنعهم من تطوير قدراتهم والالتحاق بالتدريبات اللازمة لتحسين فرص توظيفنا أو للبدء بأنشطة ومشاريع مدرة للدخل أو السعي للعمل في الأسواق الخارجية عن بعد وذلك لما توفره التكنولوجيا والانترنت من ذلك.

ولفتوا إلى أن عددا منهم نجحوا في إنجاز مهام تقنية وفنية وفي مجالات متنوعة لعملاء في الخارج وذلك إما عبر منصات الأعمال الحرة العالمية أو من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.

وأشاروا إلى أنهم بذلك يخففون الأعباء على الحكومة والجهات المعنية والتي يقع على عاتقها مسؤولية تأمين فرص عمل لنا، حيث تمكنا من تحقيق دخول يؤمن لهم العيش الكريم.

وأوضحوا أن الفرصة سانحة لنشر وترويج العمل الحر عن بعد في فلسطين للآلاف من الخريجين والخريجات العاطلين/ات عن العمل، عبر العمل مع الجامعات والكليات لتعزيز مهارات الطلاب ليتمكنوا من الالتحاق في هذا القطاع الواعد والمستمر في النمو عربيا وعالميا.

واستغربوا حرمانهم من خدمات تعد أساسية في كل الدول ومن أجلها يتم تصميم وتنفيذ استراتيجيات للشمول المالي.

ودعا الموقعون سلطة النقد الفلسطينية خلال استعدادها لإطلاق الأسبوع المصرفي للأطفال والشباب، ولتنفيذ استراتيجية الشمول المالي والتي تسعى لتحسين مؤشرات النفاذ واستخدام وتوفير الخدمات المصرفية المختلفة وبالذات للفئات الأقل حظا من الشباب والنساء.

ولا تسمح البنوك العاملة في قطاع غزة والتابعة لسلطة النقد بفتح حسابات جارية يُمكن لصاحبها تلقي حوالات خارجية، في حال لم يكن موظفا في جهة رسمية معتمدة.

يذكر ان اخر احصائية اشارت الى ان هناك ربع مليون خريج عاطل عن العمل في غزة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018