الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يخطر 21 عائلة بالطرد من منازلهم في خربة حمصة بحجة التدريبات
  2. اصابة جندي اسرائيلي بجراح بحجارة شبان مخيم الدهيشة ببيت لحم
  3. الجيش اللبناني: خمس طائرات اسرائيلية تخترق الاجواء اللبنانية
  4. الأمير وليام يبدأ الاثنين زيارة ملكية غير مسبوقة للأرض المقدسة
  5. إنقاذ أربعة أطفال من الغرق في خان يونس
  6. الحمد الله: نرفض المساس بالحريات ولا احد فوق القانون
  7. مستوطنون يقيمون حفلا في الحرم الابراهيمي بالخليل
  8. سكان تل الرميدة يعتصمون امام الحاجز رفضا لسياسة "الارقام" الاسرائيلية
  9. رسميا - فلسطين تنضم إلى منظمة حظر الأسلحة الكيماوية
  10. الاحتلال يغلق مدخل بيت عينون بالخليل
  11. الطقس: جو حار وارتفاع درجات الحرارة
  12. خبيران دوليان: الرعاية الصحية في غزة على حافة الانهيار
  13. دعوات للمشاركة في مسيرات "الوفاء للجرحى" اليوم الجمعة على حدود غزة
  14. الرئاسة تدين ممارسات المستوطنين الاستفزازية في الحرم الإبراهيمي الشريف
  15. إصابة امرأة واحراق اشجار زيتون باعتداء للمستوطنين في برقة شمال نابلس
  16. ليبرمان يصدر امرا باعتبار شركة صرافة بغزة "منظمة ارهابية"
  17. الإفراج عن الأسيرتين سعاد البدن وكاملة البدن من بيت لحم
  18. ترامب دعا الملك الأردني للقائه في البيت الأبيض يوم ٢٥ الشهر الجاري
  19. 5 إصابات بالرصاص الحي خلال مواجهات مع الاحتلال ببيت فجار جنوب بيت لحم
  20. طائرات الاستطلاع تستهدف مجموعة من الشبان قرب صوفا شرق رفح دون إصابات

خالد: مشاركة ترامب بافتتاح سفارة بلاده عمل غير اخلاقي

نشر بتاريخ: 06/03/2018 ( آخر تحديث: 06/03/2018 الساعة: 14:00 )
نابلس- معا- وصف تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، تفاخر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أمام رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو في لقائهما امس بالبيت الأبيض بقراره حول الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لدولة اسرائيل ونقل سفارة بلاده من تل أبيب الى القدس المحتلة وبأن فرص السلام اصبحت جيدة بعد ان ازاح القدس حسب زعمه من طاولة المفاوضات بالعمل المسرحي السخيف الذي يلقي مزيدا من الضوء على عدم أهلية الولايات المتحدة الامريكية لرعاية جهود تسوية سياسية للصراع الفلسطيني الاسرائيلي.

وحذر من احتمال مشاركة الرئيس الامريكي في افتتاح السفارة الاميركية في القدس منتصف أيار المقبل بالتزامن مع الذكرى السبعين للنكبة التي حلت بالشعب الفلسطيني بفعل سلسلة المجازر، مؤكدا أن مشاركة من هذا النوع هي بحد ذاتها عمل غير اخلاقي من شأنه أن يقدم الولايات المتحدة الامريكية الى الرأي العام الفلسطيني والعربي والدولي باعتبارها دولة استثنائية فوق القانون ولا تقيم وزنا للقانون الدولي وقرارات الشرعية، التي تؤكد على عدم شرعية وبطلان جميع الاجراءات والتدابير التي اتخذتها اسرائيل في مدينة القدس المحتلة وتدعوها الى التراجع عنها وتدعو دول العالم الى عدم الاعتراف بها او التعامل معها.

وأكد تيسير خالد أن الادارة الاميركية لم تكن لتتصرف على هذا النحو لو تعاملت معها الدول العربية بلغة المصالح في الحد الأدنى، داعيا دول الجامعة العربية دون استثناء الى احترام قرارات الاجماع العربي بما فيها قرار مؤتمر قمة عمان عام 1980، بشأن قطع جميع العلاقات مع الدول التى تعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل والذى أعيد تأكيده فى عدد آخر من القمم العربية، وخاصة قمة بغداد عام 1990 وقمة القاهرة عام 2000. حتى لا تتحول الخطوة الامريكية الى سابقة تبني عليها دول أخرى مواقفها من القدس المحتلة، كما هو حال غواتيمالا وغيرها من الدول التي تسير في فلك السياسة الاميركية او التي تتعرض لضغوط خارجية امريكية واسرائيلية لمجاراة الولايات المتحدة الاميركية في مواقفها وسياساتها.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018