الأخــبــــــار
  1. الرئيس: ربما نصرف 40% من الرواتب الشهر المقبل
  2. اللحام يكشف عن صفقة القرن: أفشلنا 3 مراحل وضلت المرحلة الرابعة
  3. "ارباك ليلي"على طول الحدود والاحتلال يطلق النار
  4. إصابات بالرصاص الحي والاختناق شرق القطاع
  5. اشتيه يعقد مشاورات مع حزب الشعب لتشكيل الحكومة
  6. المعارضة تطرح خارطة طريق لما بعد بوتفليقة
  7. السودان.. مقتل 8 أطفال بانفجار في أم درمان
  8. 234 مليار دولار عجز الحكومة الأميركية في شباط
  9. المغرب- اعتقال 5 أجانب يحملون جوازات سفر إسرائيلية
  10. الرئيس يهاتف والد الشهيد أحمد مناصرة من بلدة وادي فوكين ببيت لحم
  11. مراسلة معا: استهداف جديد لمطلقي البالونات شرق البريج
  12. العثور على جثة شاب على مدخل قرية عناتا شمال شرق القدس والشرطة تحقق
  13. مصادر طبية تؤكد لـ معا وجود3 إصابات طفيفة جراء قصف الاحتلال شرق البريج
  14. استهداف من طيران الاستطلاع لمجموعة من مطلقي البالونات شرق البريج
  15. شرطة إسرائيل: التقديرات تشير إلى أن انفجار السيارة في إيلات جنائي
  16. مصادر فلسطينية: إطلاق عدد كبير من البالونات تجاه مستوطنات "غلاف غزة"
  17. دعوات في الداخل للتظاهر اليوم على مدخل قلنسوة تصديا لقرارات هدم 3 بيوت
  18. الاحتلال يجري أعمال تمشيط بحثا عن فلسطيني اجتاز السياج جنوب القطاع
  19. القوى تدعو الشعب لاوسع مشاركة بفعاليات "يوم الارض"
  20. اصابة شابين بإطلاق نار خلال شجار وقع في المنطقة الشرقية بنابلس

الرئيس يستقبل وفد إدارة منتدى الزيتونة الإسرائيلي

نشر بتاريخ: 08/03/2018 ( آخر تحديث: 08/03/2018 الساعة: 18:51 )
رام الله - معا- استقبل الرئيس محمود عباس، اليوم الخميس، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وفد إدارة منتدى الزيتونة الإسرائيلي، الذي يضم العديد من مشاهير الأدباء والكتاب والفنانين وأساتذة الجامعات العرب واليهود.

وقدم الكاتب الكبير محمد علي طه، نبذة عن المنتدى وعمله، والمساعي التي يبذلها لدعم السلام القائم على حل الدولتين.

وتحدث البروفيسور موكيد، عن رؤية المنتدى للسلام المبنية على حل الدولتين، دولة فلسطين على حدود العام 1976، والقدس الشرقية عاصمة لها، على أن تكون القدس الغربية عاصمة لإسرائيل، وأن تكون المدينة بشقيها مفتوحة للجميع.

وطالب موكيد باسم منتدى الزيتونة، بعقد مؤتمر دولي يشكل وسيطا نزيها وعادلا لرعاية عملية السلام، خاصة بعد تصريحات الرئيس ترمب، التي أخرجت الحكومة الأميركية من دائرة الوسيط النزيه.

ورحب الرئيس، بأعضاء المنتدى، مثنيا على فكرة إنشائه، وجهود القائمين عليه.

وأشار الرئيس، إلى أن مبادرة التواصل بدأت منذ سبعينات القرن الماضي بحثا عن لغة مشتركة.

وقال الرئيس، إنه لا خيار أمام الشعبين سوى العيش في دولتين متجاورتين، وفِي حال اتفقا بالتأكيد سيشكل هذا نموذجا يحظى بالاحترام.

وفِي الختام، تمنى الرئيس أن يلعب رئيس دولة إسرائيل دورا إيجابيا في سبيل تحقيق السلام.

وحضر اللقاء، أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ومسؤول لجنة التواصل عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد المدني، وقاضي قضاة فلسطين الشرعيين محمود الهباش، ورئيس ديوان الرئاسة انتصار أبو عمارة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018