الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يستولي على خيام وأثاث ومواد بناء لإعادة تشييد مدرسة التحدي 13
  2. فلسطين تحقق مراكزا متقدمة في مسابقة الحساب الذهني للأباكس في ماليزيا
  3. آليات الاحتلال تتوغل لمسافة محدودة شرق قطاع غزة
  4. الاحتلال يعتقل 25 مواطنا من الضفة والقدس
  5. تقديرات: الأيام المقبلة ستشهد تعزيز الاحتكاك بين إسرائيل وحزب الله
  6. السعودية ترفض تسليم أي من المشتبهين بمقتل خاشقجي لتركيا
  7. قوات الاحتلال تقتحم بلدة سلواد شرق رام الله
  8. اغلاق حاجز بيت ايل قرب رام الله بالاتجاهين
  9. التلفزيون السوري: الدفاعات الجوية تصدت لأهداف جوية في محيط مطار دمشق
  10. اصابة مستوطنين احداهما امراة ٣٠ عاما اصابتها خطيرة
  11. اصابتان باطلاق نار قرب مستوطنة عوفرا برام الله
  12. مستوطن يدهس عاملا بالقرب من مدخل نعلين غرب رام الله
  13. الصالحي: حل التشريعي لن ينهي الانقسام
  14. نقيب الاطباء يصعّد- قانون الحماية مرفوض بصيغته الحالية ويجب تجميده
  15. للمرة الـ4- محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال الطفل إبراهيم عبيات من بيت لحم
  16. إدارة معتقل "عوفر" تُمعن في اهمال الأسرى طبياً وتستهتر بعلاجهم
  17. الأسير محمد عادل داود من قلقيلية يدخل عامه الـ 32 في معتقلات الاحتلال
  18. الاحتلال يقتحم منزل محافظ القدس عدنان غيث في بلدة سلوان
  19. الهيئة الوطنية تعلن عن انطلاق المسير البحري الـ 19 غداً الاثنين
  20. الشرطة تغلق 10مكاتب للسياحة بقرار من النيابة لعدم استيفاء شروط الترخيص

الرئيس يستقبل وفد إدارة منتدى الزيتونة الإسرائيلي

نشر بتاريخ: 08/03/2018 ( آخر تحديث: 08/03/2018 الساعة: 18:51 )
رام الله - معا- استقبل الرئيس محمود عباس، اليوم الخميس، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وفد إدارة منتدى الزيتونة الإسرائيلي، الذي يضم العديد من مشاهير الأدباء والكتاب والفنانين وأساتذة الجامعات العرب واليهود.

وقدم الكاتب الكبير محمد علي طه، نبذة عن المنتدى وعمله، والمساعي التي يبذلها لدعم السلام القائم على حل الدولتين.

وتحدث البروفيسور موكيد، عن رؤية المنتدى للسلام المبنية على حل الدولتين، دولة فلسطين على حدود العام 1976، والقدس الشرقية عاصمة لها، على أن تكون القدس الغربية عاصمة لإسرائيل، وأن تكون المدينة بشقيها مفتوحة للجميع.

وطالب موكيد باسم منتدى الزيتونة، بعقد مؤتمر دولي يشكل وسيطا نزيها وعادلا لرعاية عملية السلام، خاصة بعد تصريحات الرئيس ترمب، التي أخرجت الحكومة الأميركية من دائرة الوسيط النزيه.

ورحب الرئيس، بأعضاء المنتدى، مثنيا على فكرة إنشائه، وجهود القائمين عليه.

وأشار الرئيس، إلى أن مبادرة التواصل بدأت منذ سبعينات القرن الماضي بحثا عن لغة مشتركة.

وقال الرئيس، إنه لا خيار أمام الشعبين سوى العيش في دولتين متجاورتين، وفِي حال اتفقا بالتأكيد سيشكل هذا نموذجا يحظى بالاحترام.

وفِي الختام، تمنى الرئيس أن يلعب رئيس دولة إسرائيل دورا إيجابيا في سبيل تحقيق السلام.

وحضر اللقاء، أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، ومسؤول لجنة التواصل عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد المدني، وقاضي قضاة فلسطين الشرعيين محمود الهباش، ورئيس ديوان الرئاسة انتصار أبو عمارة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018