الأخــبــــــار
  1. نادي الأسير ينعى المحامية والمدافعة عن حقوق الإنسان فيلتسيا لانغر
  2. قوات الاحتلال تطلق النار باتجاه المتظاهرين شرق خان يونس
  3. الجيش اللبناني يفكك منظومة تجسس اسرائيلية في تلال كفر شوبا
  4. "منظومة" عسكرية اسرائيلية لمواجهة الطائرات الورقية
  5. بعد جولة عربية.. كوشنير وغرينبلات يلتقيان نتنياهو
  6. الاحتلال يخطر 21 عائلة بالطرد من منازلهم في خربة حمصة بحجة التدريبات
  7. اصابة جندي اسرائيلي بجراح بحجارة شبان مخيم الدهيشة ببيت لحم
  8. الجيش اللبناني: خمس طائرات اسرائيلية تخترق الاجواء اللبنانية
  9. الأمير وليام يبدأ الاثنين زيارة ملكية غير مسبوقة للأرض المقدسة
  10. إنقاذ أربعة أطفال من الغرق في خان يونس
  11. الحمد الله: نرفض المساس بالحريات ولا احد فوق القانون
  12. مستوطنون يقيمون حفلا في الحرم الابراهيمي بالخليل
  13. سكان تل الرميدة يعتصمون امام الحاجز رفضا لسياسة "الارقام" الاسرائيلية
  14. رسميا - فلسطين تنضم إلى منظمة حظر الأسلحة الكيماوية
  15. الاحتلال يغلق مدخل بيت عينون بالخليل
  16. الطقس: جو حار وارتفاع درجات الحرارة
  17. خبيران دوليان: الرعاية الصحية في غزة على حافة الانهيار
  18. دعوات للمشاركة في مسيرات "الوفاء للجرحى" اليوم الجمعة على حدود غزة
  19. الرئاسة تدين ممارسات المستوطنين الاستفزازية في الحرم الإبراهيمي الشريف
  20. إصابة امرأة واحراق اشجار زيتون باعتداء للمستوطنين في برقة شمال نابلس

الشاعر: أولويتنا تعزيز صمود المواطن

نشر بتاريخ: 31/05/2018 ( آخر تحديث: 31/05/2018 الساعة: 15:37 )
رام الله - معا- أكد وزير التنمية الاجتماعية ابراهيم الشاعر على نهج الحكومة القائم على "المواطن أولا" وعلى الأولويات الوطنية لدعم صمود المواطنين وتمكينهم اقتصاديا. 
جاء ذلك خلال مشاركة الوزير ممثلا عن دولة فلسطين في المؤتمر الأوروبي للخدمة الاجتماعية المنعقد في إشبيلية باسبانيا.

ونقل الوزير الشاعر إلى المؤتمرين تحيات الحكومة الفلسطينية والشعب الفلسطيني الذي يكافح كل يوم من أجل السلام والحرية والاستقلال وتقرير المصير.

 وقال الشاعر" نشارككم نحن في فلسطين نفس التحديات التي تواجه الخدمات الاجتماعية في السنوات القادمة حيث يزداد الطلب على الخدمات الاجتماعية، بينما تواجه الخدمات الاجتماعية العامة قيوداً بسبب الصعوبات الاقتصادية والضريبية، نحن بحاجة إلى نهج مبتكرة وشراكات عامة وخاصة والمزيد من الاستثمار الاجتماعي والمزيد من الحوكمة، وصنع القرار وصنع السياسات على أساس الأدلة."

واستعرض الشاعر واقع المعاناة والتحديات التي تواجه الشعب الفلسطيني ومؤسساته في ظل استمرار الاحتلال الاسرائيلي وفي ظل تصاعد الانتهاكات والاستهداف للشعب الفلسطيني ومقدراته.

وقدم الشاعر مقاربة الوزارة التنموية الجديدة القائمة على تعزيز المنعة والصمود للشعب الفلسطيني والاستثمار في الخدمات الاجتماعية.
 وأكد على أهمية تطوير سياسات الحماية الاجتماعية وسياسات التوظيف بالتوازي مع سياسات الرعاية الاجتماعية" حماية الأمومة ، والتحويلات النقدية، والعمل اللائق، والحد الأدنى للأجور، والضمان الاجتماعي". 
وقال الشاعر "هنا يمكننا أن نقول أن الخدمة الاجتماعية تلعب دورا حاسما في الاندماج الاجتماعي الذي لا يترك وراءه أحد".

وقدم الشاعر رؤية وزارة التنمية الاجتماعية والتطورات السياساتية الحاصلة وتحديدا في مجال تقديم الخدمات الاجتماعية والتحول في تقديم الخدمة الاجتماعية من المقاربة المبنية على العرض إلى المقاربة المبنية على الطلب بما يستجيب لأولويات المستفيدين ويحترم حقوقهم.

واستعرض الشاعر جهود الحكومة الفلسطينية في تطبيق أجندة السياسات والتنمية المستدامة 2030، وطالب المؤتمرين دعم دولة فلسطين وعدم تركها خلف الركب. وطالب الشاعر كذلك بضرورة تقديم الدعم لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأونروا وذلك لضمان تقديم الخدمات الأساسية للاجئين الفلسطينيين.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018