عـــاجـــل
مستوطنون على دوار يتسهار حوارة يهاجمون مركبات ومنازل الفلسطينيين
عـــاجـــل
اطلاق نار بإتجاه سيارة قرب مستوطنة كوخاف يعقوب بزعم محاولة دهس جنود
الأخــبــــــار
  1. اطلاق نار بإتجاه سيارة قرب مستوطنة كوخاف يعقوب بزعم محاولة دهس جنود
  2. الهلال الأحمر: قوات الاحتلال منعت طواقمنا من الوصول للمصاب في البيرة
  3. حماس تدعو للنفير العام في كل مناطق الضفة غدا الجمعة
  4. التنفيذية تدعو لاستمرار الفعاليات الشعبية لمواجهة الحملات المسعورة
  5. الاحتلال يغلق مدخلي الفوار والعروب بالبوابات الحديدية
  6. منظمة التحرير تدعو المواطنين للتصدي للاحتلال
  7. وفاء للشهداء- فتح أقاليم الضفة تدعو للتصعيد غدا
  8. وزير الصحة: لم نعلن حالة الطوارئ لكننا جاهزون لأي طارئ
  9. مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين شرق قلقيلية
  10. الاحتلال يقتحم اللبن الشرقية ويطلق القنابل والرصاص
  11. الرئاسة: التحريض على الرئيس وغياب افق السلام ادى لمسلسل العنف
  12. الرئاسة: المناخ الذي خلقته سياسة الاقتحامات أدى إلى مسلسل العنف
  13. حزما- جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيا مر بالمكان تحسبا من عملية جديدة
  14. مواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي لبلدة تقوع
  15. نقابة الاطباء تعلن حالة الطوارئ بصفوف اطبائها بكافة المحافظات
  16. نقابة الاطباء تعلن حالة الطوارئ بصفوف طواقمها
  17. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا العسكري بالاتجاهين
  18. المقاومة الشعبية: كل جريمة يرتكبها الاحتلال لا يمكن أن تمر دون عقاب

معادلة المقاومة ومبادرات التهدئة.. هل يستمر التصعيد؟

نشر بتاريخ: 09/08/2018 ( آخر تحديث: 10/08/2018 الساعة: 11:18 )
غزة - تقرير احمد القرنة - خاص معا- يزداد التصعيد الاسرائيلي يوما بعد يوم ضد قطاع غزة بعد ايام من طرح عدة مبادرات من الامم المتحدة ومصر للوصول الى تهدئة بين حماس واسرائيل وتخفيف الحصار عن القطاع المحاصر منذ اكثر من 11 عاما.

الخبير العسكري واصف عريقات قال لـ معا ان اسرائيل تريد من جولة التصعيد الحالية انهاء معادلة المقاومة المتمثلة بـ "القصف بالقصف والرد بالرد"، كما تسعى ان تكون تلك المبادرات والاطروحات تحت شروطها ومنّة منها لا كحقوق للشعب الفلسطيني عبر استخدمها القوة ضد القطاع.

ورأى عريقات ان الجولة الحالية من القصف الاسرائيلية العنيف والمستمر ستقتصر على الفعل ورد الفعل فقط، مشيرا الى ان القيادة الاسرائيلية تريد تصدير ازماتها الى القطاع، مضيفا ان جيش الاحتلال يبحث عن انهاء ظاهرة اطلاق الطائرات الورقية المشتعلة من قطاع غزة تجاه اراضيها، ومسيرات العودة التي انهكت الجيش لاكثر من 4 اشهر.

ورأى ان المقاومة والقيادة السياسية بغزة لا تمتلك الا خيار مواجهة الاحتلال الذي بدأ بالتصعيد والعدوان والتلويح بالحرب البرية لتطويع المواقف الفلسطينية في حال حدثة اي صفقة مستقبلية.
من جانبه، قال المحلل والكاتب السياسي جهاد حرب لـ معا ان مرحلة "عض الاصابع" قد دخلت، مشيرا الى ان الاكثر قدرة على التحمل والصبر سينتصر في هذه الجولة.

واعتبر حرب ان هذه الجولة لم تنهِ المبادرات ولا الطروحات المصرية والامم المتحدة خاصة اذا ما استمر الضغط الدولي، الا ان اسرائيل تسعى من خلالها الى ان تكون صاحبة اليد العليا في اي تهدئة او مفاوضات مع غزة.

وراى حرب ان الطرفين غير معنيين بحرب لمجموعة من العوامل الداخلية والخارجية، خاصة التوتر الذي تشهده منطقة الشمال، مضيفا ان الاحتلال يخوض كل هذه الجولات لانهاء كافة المسيرات والطائرات الورقية على الحدود، عبر تصعيد عسكري يقود الى مفاوضات.

واعتبر الكاتب حرب ان السلطة الوطنية خارج السياق بما يحدث بغزة خاصة في اطار اي اتفاق تهدئة معللا ذلك بسبب الانقسام المستمر منذ اكثر من عقد.
ويشهد القطاع تصعيدا من قبل الاحتلال ادى الى ارتقاء 3 شهداء قصفا وعشرات الجرحى وتدمير عشرات المنازل والمباني الى جانب الاضراب المادية بالاراضي الزراعية، فيما ردت المقاومة باطلاق عشرات الصواريخ على المستوطنات المحاذية للقطاع.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018