الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يستنفر بعد معلومات عن نية فلسطينيين تنفيذ عملية بالضفة
  2. السياحة تدين اعتداء الاحتلال على المواقع الاثرية
  3. الأسير خالد فراج يعلق إضرابه عن الطعام
  4. نتنياهو يلتقي بكحلون لدفع المفاوضات الائتلافية قُدما
  5. تمديد توقيف المعتقل المصاب عمر يونس لـ 7 أيام
  6. قوات الاحتلال تعتقل 3 مواطنين من الضفة
  7. نحو 300 مستوطن يقتحمون الأقصى ومحاولات متكررة لأداء طقوس تلمودية
  8. استطلاع: الأميركيون يؤيدون إسرائيل ولا يؤيدون حكومتها
  9. السامريون يؤدون حج الفسح على قمة "جرزيم"
  10. الإحصاء: ارتفاع أسعار تكاليف البناء
  11. بدء القمة التاريخية بين بوتن وكيم
  12. انطلاق محادثات "أستانا" حول سوريا
  13. ايران: بولتون ونتنياهو يحثان ترامب للدخول في صراع مع طهران
  14. سلطات الاحتلال تعتقل مرافق مريضة أثناء عودته إلى غزة
  15. وفاة شاب في ظروف غامضة وسط قطاع غزة
  16. حماس تدين قرار امريكا بفرض عقوبات جديدة ضد إيران
  17. استطلاع: 48٪ من الشباب اليهودي لديهم رؤية إيجابية تجاه الفلسطينيين
  18. إغلاق معبر رفح اليوم الخميس
  19. اشتية يدعو لتشكيل ائتلاف دولي للحفاظ على حل الدولتين
  20. الرجوب يطلع رئيس مجلس الامة الكويتي على اخر المستجدات

ميلاد قرية "الواد الأحمر"

نشر بتاريخ: 11/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 21:33 )
بيت لحم- معا- بنى ناشطون ومتضامنون فلسطينيون وأجانب، فجر اليوم الثلاثاء، قرية "الوادي الاحمر" في منطقة الخان الأحمر، تحديا للاحتلال الذي يحاول قلع التجمعات البدوية في تلك المنطقة وترحيلها لصالح تضخيم المستوطنات المجاورة.
وخلال ساعات الليل سارع العشرات من الناشطين ببناء بيوت مشابهة لبيوت المواطنين في تلك المنطقة، مستخدمين الخشب لبناء هياكل هذه البيوت والصفيح كجدران، مُسابقين الزمن حتى لا تتنبه لهم قوات الاحتلال وتمنعهم من بناء قرية التحدي الجديدة.
ووقف رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الوزير وليد عساف عن الساعة 2 فجرا، ليعلن عن ميلاد قرية "الواد الأحمر"، التي لا تبعد سوى عشرات الأمتار عن مستوطنة "كفار أدوميم" المقامة على أراضي الخان الأحمر.
واكد عساف أن بناء القرية تحد لإجراءات الاحتلال المتمثلة بالاعتداء على قرانان وتعبر عن استعداد الفلسطينيين للاستمرار في البناء وعدم التخلي عن أراضيهم، وذلك في رسالة للعالم أن شعبنا ماض في الدفاع عن أرضه وتحديدا في المناطق المصنفة (ج)، لان هذه المناطق جزء من أرضنا الفلسطينية سنبني في كل مكان وسنستمر فيها لحمايتها.
وأضاف معركتنا في الخان الأحمر هي معركة استراتيجية، حيث استنزف الاحتلال تلك المناطق وأعلن أن حوالي 38% من الأراضي "ج" هي أراضي دولة ومعسكرات للاحتلال.
وأكد الناشط عبد الله أبو رحمة مدير عام دائرة العمل الشعبي في هيئة مقاومة الجدار والاستيطان أن قرية "الوادي الأحمر" تختلف عن قرى الصمود التي بنيت سابقا لمواجهة ترحيل الفلسطينيين من أراضيهم بأن بيوت هذه القرية قد بنيت من الصفيح والاخشاب وليس من الخيام.
وقال "بادرنا لبناء قرية الوادي الأحمر، ليقطن فيها سكان الخان الأحمر في حال هدمها".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018