عـــاجـــل
نسبة التصويت حتى الان 15٪ بزيادة حوالي 2٪ عن الانتخابات السابقة
الأخــبــــــار
  1. خامنئي: لا مفاوضات بين إيران والولايات المتحدة
  2. ريفلين: سأبذل قصارى جهدي لتشكيل حكومة وتجنب إجراء انتخابات جديدة
  3. إسرائيل تهاجم قوات موالية لإيران على الحدود السورية العراقية
  4. ترامب: لم أعد السعوديين بحمايتهم ولكننا سنساعدهم
  5. مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين في قرية عينابوس جنوب نابلس
  6. الرئيس يعين اللواء عبد الله كميل محافظا لسلفيت
  7. اشتية: الأغوار جزء لا يتجزأ من جغرافية فلسطين وسنقاضي اسرائيل
  8. الخارجية الإيرانية: لن يكون هناك اجتماع بين روحاني وترامب في نيويورك
  9. ترامب: نعرف من نفذ الهجمات على السعودية لكن الرد رهن بموقف الرياض
  10. جرافات الاحتلال تهدم منزلا ودفيئات زراعية في قرية الولجة ببيت لحم
  11. إدارة ترامب: إيران تطلق 12 صاروخ كروز على المنشآت السعودية
  12. الاحتلال يعتقل 19 مواطنا من الضفة
  13. ‏الحكومة تقرر عقد جلستها الاسبوعية غدا الاثنين في الاغوار
  14. الرئيس يصدر قرارا بإحالة عدد من القضاة للتقاعد المبكر
  15. اسرائيل تقرر اغلاق الضفة وغزة يوم الثلاثاء بسبب الانتخابات
  16. إيران: "مستعدون لحرب شاملة مع الولايات المتحدة"
  17. جالانت: تشير التقديرات إلى أن إسرائيل قريبة من تنفيذ حملة عسكرية بغزة
  18. مستوطنون يقيمون بؤرة استيطانية جديدة شرق السواحرة
  19. الطقس: الحرارة ادنى من معدلها السنوي

أبو شهلا: سنحلُ القضايا الخلافية حول الضمان خلال شهر

نشر بتاريخ: 12/12/2018 ( آخر تحديث: 12/12/2018 الساعة: 15:33 )
رام الله - معا - قال وزير العمل مأمون أبو شهلا، رئيس مجلس ادارة مؤسسة الضمان الاجتماعي، إن وزارة العمل تريد فتح حوار مع كافة أطياف شعبنا ورفد كافة الأفكار التي يمكن أن تشكل إضافة للقوانين.

وأشار إلى أن سوق العمل في فلسطين غير منظم، حيث إن هناك 135 ألف عامل لا يحصلون على الحد الأدنى للأجور، و152 ألف لا يحصلون على مكافأة نهاية الخدمة، وان هناك دراسات يقوم بها مختصون من أجل موضوع الحد الأدنى للأجور، فيما أن الطموح الأكبر هو أن يكون قانون العمل الفلسطيني نموذجا في منطقة الشرق الأوسط.
وحول قانون الضمان الاجتماعي، أكد ابو شهلا أن كافة القضايا الخلافية سيعمل على حلها بكل جهد خلال مدة شهر ومن ثم تطبيقه.

جاء ذلك خلال ورشة عمل نظمتها وزارة العمل بالشراكة مع منظمة العمل الدولية، اليوم الأربعاء لدراسة إعادة مراجعة وتنقيح منظومة القوانين الفلسطينية.

وأوضح أبو شهلا: لدينا رزمة قوانين وأنظمة سنت على عجالة في فترة قيام السلطة الوطنية، حيث إن البعض منها بحاجة إلى مراجعة وتعديل، كما يجب إضافة مواد جديدة لقانون العمل الفلسطيني، لأننا نستهدف الأمثل والأفضل.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018