الأخــبــــــار
  1. اصابة 97 مواطنا خلال جمعة "حرق علم الاحتلال" على حدود غزة
  2. اصابة 10 مواطنين بالالعاب النارية بعد اعلان نتائج الثانوية
  3. إصابة الصحفية صافيناز اللوح بعيار مطاطي بالظهر شرق البريج
  4. العشرات يؤدون صلاة الجمعة في بلدة سلون تنديدا بهدم 4 متاجر
  5. تيسير خالد: جيسون غرينبلات يتعمد الجهل والغباء والكذب على المكشوف
  6. واشنطن ترسل مئات العسكريين للسعودية
  7. 900 حالة اعتقال بالقدس خلال النصف الأول من العام
  8. مصرع مواطن 55عاما واصابة ابنائه الاثنين اثر انقلاب جرار زراعي بترمسعيا
  9. الحرس الثوري يعلن إيقاف ناقلة نفط أجنبية في الخليج الأحد الماضي
  10. قناة اسرائيلية: وفد قطري يصل غزة اليوم والدفعة المالية نهاية الشهر
  11. الرئيس بري: الوضع بالنسبة للاجئين الفلسطينيين سيعود كما السابق
  12. الاحتلال يصيب شابا ويعتقل آخرين في مخيم الدهيشة
  13. الطقس: انخفاض ملموس على درجات الحرارة
  14. أصحاب مصانع بمستوطنات غلاف غزة يدرسون اغلاقها
  15. الأردن.. حريق يلتهم المسجد الحسيني التاريخي وسط عمان
  16. مستوطن يدهس شابا في القدس المحتلة
  17. الأمم المتحدة تدعو إلى وقف قرارات الهدم في صور باهر
  18. واشنطن تبدأ "معاقبة" تركيا
  19. أوغلو: قضية فلسطين لن تصبح رهينة أميركا وإسرائيل
  20. قافلة أميال من الابتسامات تغادر غزة

لهذه الاسباب ترفض السلطة أموال المقاصة

نشر بتاريخ: 16/06/2019 ( آخر تحديث: 17/06/2019 الساعة: 08:30 )
رام الله- معا - استقبل رئيس الوزراء د. محمد اشتية، اليوم الأحد في مكتبه برام الله، وزير الدولة للشؤون الخارجية الألماني نيلز أنين، بحضور ممثل ألمانيا لدى فلسطين كريستيان كليجز، حيث بحث معه آخر التطورات السياسية ومستجدات الأوضاع.

وجدد اشتية تأكيده على الرفض الفلسطيني لصفقة القرن، قائلا: "رفضنا لصفقة القرن يأتي لأن إدارة ترامب قامت بنقل السفارة إلى القدس، وأغلقت مكتب منظمة التحرير في واشنطن، وتشن حربا مالية شملت تجفيف المصادر المالية للاونروا، فكيف يتم القبول بهذه الصفقة، والأمور التي قامت بها على أرض الواقع أسوأ من النص المتوقع لصفقة القرن".

وأضاف رئيس الوزراء: "كيف لإدارة ترامب التي تشن حربا مالية وسياسية على السلطة الفلسطينية، تنظيم مؤتمر المنامة والادعاء بأنه يأتي لتحسين الوضع الاقتصادي للفلسطينيين".

واستدرك اشتية: "عدم قبولنا باستلام أموال المقاصة منقوصة له سببان، سياسي وقانوني، فالقبول بهذه الاقتطاعات يعني ضمنيا الاعتراف بتمويل الإرهاب، الامر الذي سيؤدي الى مثول السلطة والبنوك أمام المحاكم."

وتابع رئيس الوزراء: "لن نستمر بالقبول في الوضع القائم، فاسرائيل تسرق أرضنا واموالنا، وتقضي على أي فرصة لاقامة الدولة الفلسطينية المستقلة".

كما أطلع اشتية ضيفه على بعض المشاريع الحيوية التي تعمل الحكومة عليها، ضمن برنامجها للنهوض بالاقتصاد، طالبا الدعم الألماني في تأسيس الكلية الجامعية للتدريب المهني، الهادفة لتأهيل الشباب لدخول سوق العمل محليًا وخارجيًا من خلال برامج تدريب وتعليم مهني وتقني، تأخذ بالاعتبار المستجدات في وظائف المستقبل.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018