القنصل الامريكي يزور بؤرة استيطانية وسط الخليل

نشر بتاريخ: 22/05/2022 ( آخر تحديث: 22/05/2022 الساعة: 18:09 )
القنصل الامريكي يزور بؤرة استيطانية وسط الخليل

الخليل- معا- قام قبل ظهر اليوم، القنصل الامريكي بزيارة مشؤومة الى البؤرة الاستيطانية "بيت يشاي" الجاثمة على اراضي المواطنين في حي تل ارميدة وسط مدينة الخليل، وسط اجراءات مشددة من قبل قوات الاحتلال وحراس امريكيين.

وقال ياسر ابو مرخية أحد سكان حي تل ارميدة، علمنا من الامن المرافق للقنصل الامريكي، عن هذه الزيارة التي تأتي في وقت غير طبيعي.

وأضاف ابو مرخية :" نحن كأهالي لحي تل ارميدة نستنكر هذه الزيارة المشؤومة، من قبل ممثل دولة الارهاب الولايات المتحدة الامريكية".

وأضاف:" يبدو بأن قنصل دولة الارهاب جاء ليبارك لسكرتير حركة كاخ الارهابية باروخ مارزيل بمناسبة رفع اسم حركتهم الارهابية عن قائمة الارهاب الامريكي".

وقال فهمي شاهين القيادي في حزب الشعب واحد نشطاء المقاومة الشعبية، في تعقيبه على هذه الزيارة المشؤومة:" أن السلوك السياسي الامريكي المعادي لشعبنا ليس مفاجئاً، وما زيارة القنصل الأمريكي الى مستعمرة ما يسمى "بيت يشاي" الجاثمة على أراضي حي تل رميدة وسط مدينة الخليل، إلا تعبير عن امعان الولايات المتحدة في دعمها لإرهاب وجرائم دولة الاحتلال والتنكر لحقوق شعبنا، ودليل جديد على على عدم مصداقية كل الإدارات الأمريكية وخطيئة الرهان على مواقفها ووعودها".

وأعرب شاهين عن إدانته المطلقة لزيارة القنصل الأمريكي للمستعمرة المذكورة، واعتبرها دعما امريكيا صريحا ومعلنا للاستيطان وجرائم المستوطنين في الأراضي الفلسطينية.

ودعا شاهين إلى أوسع إدانة لزيارة القنصل الأمريكي للمستوطنين وتعرية إدارته في واشنطن، وتوقف المجتمع والهيئات الدولية عن سياسية الكيل بمكيالين في تعاملها مع القوانين والمواثيق الدولية.
كما دعا إلى توسيع وتكثيف كل أشكال مقاومة الاحتلال واستيطانه وعصابات مستوطنيه

القنصل الامريكي يزور بؤرة استيطانية وسط الخليل
القنصل الامريكي يزور بؤرة استيطانية وسط الخليل