الأخــبــــــار
  1. سجن فعلي وغرامة مالية على فتيين ادينا بإحراق مخفر شرطة الاحتلال
  2. الاحتلال يعتقل 11 مواطناً من الضفة
  3. هارتس: حتى لو سمح ترامب لنتنياهو بضم القمر لن ينجو من المحاكمة
  4. أولمرت: خطة سلام ترامب تؤدي إلى دولة تفرقة عنصرية
  5. الاونروا: الدعوة لإنهاء عملنا عبر "صفقة القرن" باطلة وخدماتنا مستمرة
  6. جامعة الدول العربية: خطة ترامب للسلام تهدر حقوق الفلسطينيين
  7. الصين تعلن تسجيل 25 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا
  8. إضراب شامل بقطاع غزة ورفع رايات سوداء رفضا لصفقة القرن
  9. مرشحان للرئاسة الأميركية يعارضان إعلان ترمب
  10. حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة وأمطار متفرقة فوق معظم المناطق
  11. الإمارات تعلن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا
  12. قوات الاحتلال تعتقل 6 مقدسيين
  13. مصر تدعو الفلسطينيين والإسرائيلين إلى دراسة الرؤية الأمريكية للسلام
  14. الرئيس: سنبدأ فورا باتخاذ الاجراءات لتغيير الدور الوظيفي للسلطة
  15. الرئيس: صفقة القرن لن تمر
  16. الرئيس: استراتيجيتنا ترتكز على استمرار كفاحنا لانهاء الاحتلال
  17. الرئيس: القدس ليست للبيع وليست للمساومة
  18. سفير امريكا في "إسرائيل": يمكن لإسرائيل ضم المستوطنات في أي وقت
  19. ترامب: القدس ستبقى عاصمة إسرائيل الموحدة
  20. ترامب: نسعى لحلول واقعية تجعل المنطقة أكثر استقرارا

13 دولة تصوت بشكل مفاجئ ضد مشروع قرار أممي مؤيد للفلسطينيين

نشر بتاريخ: 05/12/2019 ( آخر تحديث: 05/12/2019 الساعة: 18:00 )
بيت لحم-معا- غيرت 13 دولة أمس الأربعاء من نمط تصويتها في الأمم المتحدة لصالح إسرائيل، واعترضت على مشروع قرار سنوي يؤيد هيئة أممية تدعم الفلسطينيين وتنتقد تل أبيب.

ولأول مرة صوتت كل من ألمانيا، جمهورية التشيك، النمسا، بلغاريا، الدنمارك، إستونيا، اليونان، ليتوانيا، هولندا، رومانيا، سلوفاكيا، البرازيل وكولومبيا ضد مشرع قرار يتعلق بـ"شعبة حقوق الفلسطينيين" في الأمانة العامة للأمم المتحدة.

في السنوات السابقة كانت تلك الدول تمتنع عن التصويت على مشروع القرار.

وامتنعت بريطانيا وفرنسا وإسبانيا عن التصويت، كما تفعل كل عام.

ومع ذلك، تم تمرير مشروع القرار الذي قدمته جزر القمر وكوبا وإندونيسيا والأردن والكويت وجمهورية لاو الديمقراطية وقطر والسعودية والسنغال والإمارات واليمن، بغالبية كبيرة، حيث صوت 87 بلدا لصالحه مقابل معارضة 54 وامتناع 23 عن التصويت.

وشعبة حقوق الفلسطينيين هي بمثابة أمانة "اللجنة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف" وتقوم بتنظيم مؤتمرات دولية تركز عادة على انتقاد إسرائيل.

وينص مشروع القرار على أن شعبة حقوق الفلسطينيين "تواصل تقديم إسهام بناء وإيجابي في رفع مستوى الوعي الدولي بقضية فلسطين وبالحاجة الملحة للتسوية السلمية لقضية فلسطين من جميع جوانبها".

حسب هيليل نوير، المدير التنفيذي لمنظمة "UN Watch" ومقرها جنيف، فإن التغيير المفاجئ في نمط التصويت للدول الـ 11 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي سببه "تركيز غير مسبوق" على ألمانيا، التي تعهد وزير خارجيتها هايكو ماس في وقت سابق من العام بمعارضة "المعاملة غير المنصفة" التي تتعرض لها إسرائيل في الأمم المتحدة.

وقالت الخارجية الألمانية في بيان لها إنه "مع تصويتها بـ"لا" هذا العام، تعرب ألمانيا عن انتقادها للعدد الكبير غير المتناسب من القرارات التي تنتقد إسرائيل"، مضيفة أنه لا "يوجد سبب للوضع الخاص الذي تتمتع به شعبة حقوق الفلسطينيين".
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020