الأخــبــــــار
  1. مقتل رئيس مجلس قروي النصارية برصاص مجهولين شرق نابلس والشرطة تحقق
  2. العثور على جثة مواطن 56 عاما غرب جنين متوفيا داخل احدى السكنات
  3. الصحة الإسرائيلية: ارتفاع الإصابات بكورونا لـ 3619 بينها 54 حالة خطيرة
  4. ملحم: لا إصابات جديدة وجميع الحالات المصابة مستقرة
  5. القدرة: تمديد الحجر الصحي الإجباري في غزة من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع
  6. تأجيل إبحار أسطول الحرية لكسر الحصار عن غزة بسبب فيروس كورونا
  7. هيئة مسيرات العودة تلغي المسيرة المليونية بذكرى يوم الارض بسبب كورونا
  8. الكويت تعلن شفاء 7 حالات كورونا جديدة
  9. أعضاء في "الشيوخ الأميركي" يطالبون ترمب تقديم مساعدات للفلسطينيين
  10. تسجيل اول حالة وفاة بكورونا لثمانينية في الأردن
  11. ترامب يوقع "خطة الإنقاذ" للاقتصاد الأميركي بقيمة تتجاوز تريليوني دولار
  12. مدفعية الاحتلال تستهدف نقطة رصد تتبع للمقاومة الفلسطينية شرق مدينة غزة
  13. طائرات استطلاع اسرائيلية تقصف هدفا شمال قطاع غزة بصاروخ
  14. إطلاق صفارات الانذار في مستوطنات قريبة من حدود قطاع غزة
  15. مصلحة سجون الاحتلال تؤكد خلو المعتقلات من كورونا
  16. ترامب اتصل هاتفيا بنتنياهو وبارك له البدء بتشكيل حكومة برئاسته
  17. منظمة الصحة العالمية: لقاح كورونا يحتاج على الأقل من سنة إلى سنة ونصف
  18. الصحة الاسرائيلية: خلال أسبوعين سيتم اجراء 30 ألف فحص كورونا كل يوم
  19. ملحم: أكثر من 100 عينة من بلدة ارطاس وباقي المحافظات لا زالت قيد الفحص
  20. نتنياهو: إذا لم تتحسن نسبة المصابين في اليومين المقبلين سنغلق كلياً

اللحام يتحدث عن "مرحلة دكتور البنج" وخطط الاغتيالات وابتعاد الانتخابات

نشر بتاريخ: 15/02/2020 ( آخر تحديث: 16/02/2020 الساعة: 08:27 )
بيت لحم- معا- دعا رئيس تحرير شبكة معا الإعلامية د. ناصر اللحام إلى أخذ الحيطة والحذر من مخططات إسرائيلية يقودها نتنياهو تسعى لاستهداف قيادات المقاومة وتنفيذ عمليات اغتيالات لقيادات من الصف الأول؛ بهدف دعم فرص نتنياهو في الانتخابات.

وأضاف اللحام في حديث لبرنامج "الحصاد" عبر فضائية معا "أنّ إسرائيل معنية باغتيال يرفع من اسهم نتنياهو في الانتخابات، لذلك يترصد الاحتلال لقيادات المقاومة في غزة وسوريا ولبنان قبل الانتخابات من خلال البحث عن صيد ثمين".
وتابع: "نتنياهو يبحث عن الناخب الإسرائيلي ورضاه لينجو من السجن في حال فوزه بالانتخابات".

وحول تداعيات اعلان صفقة القرن وخطاب الرئيس في الأمم المتحدة وتطورات الأوضاع الميدانية وانعكاسها على المواطنين، يرى اللحام أنّ الناس توقعت أن يكون هناك رد أكبر من الرد الدبلوماسي لذلك الشارع كان دائما يسبق القيادات بتلمسه للخطر من قبل المستوطنين ودولة الاحتلال.
ووصف اللحام المرحلة الحالية في الحالة الفلسطينية أنها "مرحلة دكتور البنج" أي أنه هناك محاولات دائمة لاخفاء مشاكل الناس وأوجاعها من خلال مسكنات سياسية واقتصادية وادارية ولا اعتقد أنه يوجد خطط وحلول من القيادة.
وأضاف: بعد خطوة مجلس الأمن ستتوجه القيادة الفلسطينية إلى عقد مؤتمر دولي برعاية الرباعية الدولية ولا اتوقع أن يخرج بشيء، لكن رغم ذلك يبقى الشعب الفلسطيني مؤمن بقضيته العادلة وهادئ لكن تختلط علينا المفاهيم في الاجابة عن سؤال: أين نحن ذاهبون؟
وأشار إلى أنّ السلطة لن تخرج من مربع الحوار والتفاوض، وخطابات الرئيس ستبقى كما هي ضد العنف وبالتالي نحن أمام مشهد يحوي عوامل قوة وضعف.
وحول فرص عقد انتخابات فلسطينية على المدى القريب، يرى اللحام أنّ الانتخابات تبتعد ولا يوجد أي اشارات أنّها ستجري في العام 2020.
وفيما يتعلق بتطورات ملف المصالحة، قال اللحام: لا ارى أنّ طواقم ولجان الفصائل قادرة على الاقتراب من بعضها الا في حال تغيير القيادات، ولا ارى أن لقاءات المصالحة ستنجح اذا لم تجر بين الصف الاول- أبو مازن وهنية.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020