الأخــبــــــار
  1. الرئيس يستقبل رئيس لجنة الانتخابات المركزية
  2. اشتية يبحث مع "المنتدى الاقتصادي" خلق فرص عمل
  3. هنية يلتقي رئيس الحزب الإسلامي الماليزي
  4. الرئيس ونظيره الفرنسي يبحثان العملية السياسية
  5. الاحتلال يطلق النار على فلسطينيين شمال غزة
  6. بريطانيا: مجلس العموم يصادق نهائياً على اتفاق بريكست
  7. حماس توافق على وقف اطلاق البالونات الحارقة بطلب مصري
  8. استنفار امني قبيل زيارة بوتين لبيت لحم
  9. كوشنر يلغي زيارته لإسرائيل جراء التأخير في رحلته بسبب الظروف الجوية
  10. رئيس فرنسا يوبخ ضباط الاحتلال بالقدس ويطردهم من أمام الكنيسة الصلاحية
  11. الجيش الاسرائيلي: 27 جندياً قتلوا بحوادث مختلفة خلال 2019
  12. ملادينوف: ضم الضفة سيكون مدمراً لعملية السلام وحل الدولتين
  13. قوات الاحتلال تعتقل شابا قرب الحرم الابراهيمي بدعوى حيازته سكينا
  14. قوات الاحتلال تعتقل شابا قرب الحرم بدعوى حيازته سكينا
  15. ترامب: "لدينا خطة لوقف انتشار الفيروس الصيني الغامض"
  16. السجن 10 سنوات لمدان بتهمة زراعة المخدرات
  17. شركة الكهرباء الفلسطينية تحوّل 740 مليون شيقلا لنظيرتها الإسرائيلية
  18. الزراعة بغزة: 82% نسبة هطول الامطار
  19. اسرائيل: سنحتفظ بجثث الاطفال الثلاثة الذين قتلوا امس على حدود غزة
  20. إسرائيل تسمح بإدخال معدات ثقيلة لسلطة المياه بعد اربع سنوات من المنع

الرئيس باستشاري فتح: الافكار الفرنسية تصلح قاعدة لاطلاق المفاوضات

نشر بتاريخ: 23/07/2015 ( آخر تحديث: 24/07/2015 الساعة: 00:16 )
رام الله -معا - عقد المجلس الاستشاري لحركة فتح، اجتماعا في دورته العادية، مساء اليوم الخميس، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، بحضور رئيس دولة فلسطين محمود عباس.

والقى الرئيس عباس كلمة امام الحضور، استعرض فيها الوضع السياسي العام، وآخر مستجدات العملية السلمية، وجهود تحقيق المصالحة الوطنية والوضع الداخلي الفلسطيني.

واشار الرئيس، الى ترحيب القيادة الفلسطينية بالجهود الفرنسية والاوروبية لإحياء العملية التفاوضية، مؤكدا ان الافكار التي طرحها الجانب الفرنسي تصلح كقاعدة لإطلاق المفاوضات.

وقال إن الجانب الفلسطيني منفتح على كل الافكار الهادفة لإنقاذ عملية السلام، وان الجانب الاسرائيلي اذا اراد انجاح هذه الجهود فعليه وقف الاستيطان وتنفيذ التزاماته في الاتفاقيات الموقعة بيننا.

واضاف، فيما يتعلق بالوضع الداخلي، "فإننا نؤكد على اننا مصممون على انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية، من خلال تنفيذ الاتفاقيات التي تمت سواء في القاهرة او الدوحة، والتي تنص على تشكيل حكومة تكنوقراط تحضر لإجراء الانتخابات العامة الرئاسية والتشريعية خلال 6 اشهر".

وتابع الرئيس، لكن حماس حتى الان ترفض تنفيذ ما تم الاتفاق عليه، ولم تعط حكومة الوفاق الوطني الفرصة لبسط سيطرتها في قطاع غزة، وتنفيذ واجباتها الملقاة على عاتقها، وكذلك رفضت تشكيل حكومة وحدة وطنية لمواجهة الوضع الراهن.

واوضح ابو مازن ان الحكومة وبالرغم من كل الصعوبات التي وضعت امامها، قامت بعمل الكثير في مجال اعادة الاعمار وتخفيف معاناة ابناء شعبنا خاصة في قطاع غزة، وبالأمس قدم رئيس الحكومة تقريرا هاما عن اهم انجازات الحكومة في هذا المجال، والذي اظهر عملا هاما وكبيرا قامت به الحكومة في هذا المجال.

وجدد الرئيس ابو مازن، التأكيد على رفض القيادة الفلسطينية لكل المشاريع المشبوهة التي تهدف لتصفية قضيتنا الوطنية، كمشروع الدولة المؤقتة وغيرها، محذرا من المفاوضات التي تجريها حماس مع اسرائيل حول الهدنة المؤقتة في قطاع غزة، التي تهدف بالأساس الى فصل القطاع عن الجغرافيا الفلسطينية وسلخه عن باقي الوطن.

وقال، ان هذا المشروع سنفشله كما افشلنا كل المشاريع التآمرية السابقة، وذلك بفضل وعي شعبنا وتمسكه بثوابته الوطنية لإقامة دولته المستقلة والمترابطة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس.

وتناول ملف المؤتمر السابع لحركة فتح، حيث اكد الرئيس، ان الاستعدادات جارية لعقد المؤتمر في 29 /11 /2015، وذلك للنهوض بالحركة التي تعتبر عماد المشروع الوطني.

وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020