الأخــبــــــار
  1. إيران: "مستعدون لحرب شاملة مع الولايات المتحدة"
  2. جالانت: تشير التقديرات إلى أن إسرائيل قريبة من تنفيذ حملة عسكرية بغزة
  3. مستوطنون يقيمون بؤرة استيطانية جديدة شرق السواحرة
  4. الطقس: الحرارة ادنى من معدلها السنوي
  5. قتيل و5 جرحى بإطلاق نار جنوب شرقي كندا
  6. الاحتلال يقتحم كفل حارس ويعتقل 4 شبان
  7. مستوطنون يهاجمون منازلا بالحجارة شرق الخليل
  8. إسرائيل تزعم إحباط تهريب أسلحة من الحدود اللبنانية
  9. 46 اصابة خلال مواجهات مع الاحتلال في العيزرية
  10. ليبرمان يستبعد اجراء جولة انتخابات ثالثة
  11. إسرائيل تعلن دعم إثيوبيا وتكشف عن اتفاقيات جديدة
  12. مصرع الشاب عقاب مسلم من نابلس اثر سقوطه أثناء العمل في مدينة رام الله
  13. مراسلنا: آليات الاحتلال تتوغل شرق بيت حانون
  14. نتنياهو يلمّح بتورط المُعارضة في تقرير التجسس
  15. "حماس" تدعو السعودية للإفراج عن أحد قيادييها
  16. كرينبول: حملة غير مسبوقة ضد وجود "الاونروا"
  17. تقرير: جهات استيطانية مولت حملة مقاطعة "العرب" للانتخابات
  18. إصابة العشرات بالاختناق في العيسوية
  19. الاحتلال ينقل 3 أسرى من سجن "ريمون" ويعزلهم
  20. مصرع طفل 9 سنوات غرقا في العيزرية والشرطة والنيابة تحققان

بيراوي: فلسطينيو الخارج سيبقون دعاة وحدة ويتمسكون بحق العودة

نشر بتاريخ: 02/02/2017 ( آخر تحديث: 02/02/2017 الساعة: 12:40 )
لندن- معا- أكد زاهر بيراوي رئيس منتدى التواصل الأوروبي الفلسطيني أن فلسطينيي الخارج سيظلون دعاة وحدة ورمزاً للنضال الوطني ويحملون الوطن في قلوبهم ويتمسكون بحق العودة، رغم محاولات تهميشهم وإقصائهم.

وأكد بيراوي في تصريح صحفي صدر عنه اليوم الخميس، أن فلسطيني الخارج أقدر على العمل وفقا للقواسم المشتركة وبشكل وحدوي أكثر من فلسطينيي الداخل في ظل حالة الخلاف والانقسام المرير بينهم.

وقال " نتمنى أن يكون المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج المقرر عقده في تركيا في الخامس والعشرين من شباط القادم، بداية لإعادة اللحمة للمجتمع الفلسطيني، ورائداً في جمع كلمة الجميع على القواسم المشتركة، وأن يشكل فرصة حقيقة لرأب الصدع وتوحيد الصف".

وأضاف " نحن كفلسطينيين في مرحلة صعبة وأحوج ما نكون إلى وحدتنا وعملنا المشترك، كي نفوت الفرصة على الذين يستفيدون من الانقسام، ولنقف صفا واحداً أمام استعلاء دولة الاحتلال التي تستثمر اختلال موازين القوة في المنطقة للإجهاز على قضيتنا وحلمنا بالحرية والعودة".

وقال بيراوي "زرعنا فكرة الحراك الشعبي العالمي الذي يستهدف المحافظة على الحقوق الفلسطينية وفِي مقدمتها حق العودة منذ تأسيسنا لمؤتمر فلسطينيي أوروبا عام ٢٠٠٣ الذي انطلق من لندن".

وأضاف " البذرة الطيبة تنمو وتلوح ثمرتها الطيبة في الأفق من خلال المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج والذي نأمل أن يكون خطوة رائدة لبعث الأمل في النفوس، وتفعيل دور الفلسطينيين في الشتات للانخراط في العمل من أجل المحافظة على الثوابت الوطنية والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني".

ويستمر المؤتمر لمدة يومين بحضور نخبة من الشخصيات الفلسطينية من أكثر من 20 دولة حول العالم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018