الأخــبــــــار
  1. الرئيس التشيلي: نشجع ترشح فلسطين لتكون عضوا مراقبا في الأمم المتحدة
  2. اصابة 4 جنود اسرائيليون في انفجار وقع خلال تمرين جنوب اسرائيل
  3. ترامب: "الحرب مع إيران ستكون سريعة"
  4. كوشنير: أي تسوية سياسية مقبلة ينبغي ان تشمل تنازلات من الجانبين
  5. وزير خارجية البحرين: إسرائيل جزء أساسي وشرعي من المنطقة
  6. لافروف: سنقنع الولايات المتحدة وإيران بفتح حوار
  7. وزير المالية السعودي: سندعم أي خطة اقتصادية تجلب الرخاء للفلسطينيين
  8. هنية: قرار إسرائيل وقف الوقود إلى غزة - عدوان مفتوح
  9. كوريا الشمالية: لقد حان الوقت لاستئناف المفاوضات مع الولايات المتحدة
  10. اصابة خمسة مواطنين بالرصاص بخان يونس والبريج
  11. كوشنر: لن نعاقب الفلسطينيين على مقاطعة مؤتمر المنامة
  12. لبنان يحذر من مخاطر توقف الأونروا عن أداء مهمها
  13. تمهيداً للهدم- الاحتلال يأخذ قياسات بنايات حي وادي الحمص
  14. تمرين دولي باشتراك طائرات "إف 35" في اسرائيل
  15. وزير المالية يلتقي نظيره الاسرائيلي بالقدس
  16. الارصاد تحذر- جو شديد الحرارة
  17. فرنسا تؤكد دعمها لأي خطة اقتصادية للفلسطينيين
  18. فنزويلا: إحباط محاولة انقلاب ومخطط لاغتيال الرئيس
  19. الحكومة توافق على تمديد ولاية الشرطة الأوروبية وعمل بعثة معبر رفح
  20. ايهود براك يعلن تشكيل حزب والترشح لمنافسة نتانياهو

"الثقافة" تدين اقتحام منزل الفنان أسامة نزال وتدعو لاستمرار الابداع

نشر بتاريخ: 27/03/2017 ( آخر تحديث: 27/03/2017 الساعة: 21:57 )
رام الله- معا- أدانت وزارة الثقافة، اقتحام قوات الاحتلال، منزل رسام الكاريكاتير الفنان أسامة نزال، في قرية كفر نعمة القريبة من رام الله، اليوم، وقيام جنودها بممارسة عنصريتهم ليس فقط ضد نزال وأسرته، بل ضد مرسمه الذي تم تدميره، ولوحاته التي تم مصادرتها، وأرشيفه الذي يحتفظ فيه داخل مرسمه.

ووجدت الوزارة، حسب بيان لها، اليوم، في هذا الانتهاك تعبير واضح عن عنصرية الاحتلال ضد أبناء شعبنا، وإصراره على محاربة الإبداع الفلسطيني بشتى الطرق.

وأشارت الوزارة إلى أن هذا الانتهاك الصارخ لحرية التعبير والإبداع، يأتي بالتزامن مع انتظام فعاليات يوم الثقافة الوطنية، وتحمل شعار "الثقافة مقاومة"، وتتواصل في مختلف محافظات الوطن وعلى كامل الجغرافيا الفلسطينية حتى الحادي والثلاثين من الشهر الجاري بما يربط بين يوم الثقافة الوطنية في الثالث عشر من آذار، ذكرى مولد الشاعر الكبير محمود درويش، وذكرى يوم الأرض الخالد.

وقالت الوزارة في بيانها "إن الاحتلال يدرك، وبات يدرك أكثر من أي وقت متى خطورة الثقافة الفلسطينية في مواجهة رواياته المزيفة، وفي نقل حقيقة ما يجري على الأرض إلى العالم، عبر الرسم الكاريكاتيري، وغيره من الفنون كالسينما، والمسرح، والأدب بأنواعه، والفن التشكيلي، والفنون البصرية والأدائية، وما هذا الاقتحام لمنزل نزال، وما رافقه من تدمير للمرسم، ومصادرة اللوحات، إلا أحد تجليات هذه السياسة الممنهجة في محاولات يائسة لإرهاب وترهيب المبدع الفلسطيني، وخاصة رسامي الكاريكاتير الذي توجعهم رسوماتهم في نقلها للحقيقة".

وطالبت الوزارة المؤسسات الدولية، ومؤسسة اليونسكو على وجه الخصوص، ومنظمات حقوق الإنسان الدولية بتوثيق هذا الاعتداء، وكافة الاعتداءات الموجهة ضد الثقافة الفلسطينية أفراداً مبدعين، وإبداعات، ومؤسسات، لاسيما في القدس الشرقية المحتلة.

وأكدت وزارة الثقافة على أهمية الاستمرار في المزيد من الإبداع في مختلف المجالات الثقافية، لكونها رافعة للرواية الفلسطينية في مواجهة رواية الاحتلال الذي يحاول طمس الذاكرة وتشويه الإبداع الفلسطيني.

وفي ذات السياق، ثمنت الوزارة دور المبدعين والمبدعات الفلسطينيين، وتؤكد على أصالة دورهم الثقافي الريادي، والذي كان له الدور البارز في نقل الرواية الفلسطينية إلى العالم عبر كافة أشكال الإبداع الثقافي.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018