الأخــبــــــار
  1. اصابات بالاختناق خلال قمع مسيرة بلعين الأسبوعية
  2. اسرائيل تعلن عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا
  3. مصرع شاب وإصابة 3 آخرين في حادث سير قرب سلفيت
  4. الأمم المتحدة: الاستيطان عقبة أمام السلام الدائم
  5. الاحتلال فتح النار باتجاه سائق سيارة قرب رام الله بحجةمحاولته دهس جنود
  6. العليا الإسرائيلية تقرر هدم منازل منفذي عملية "عين بونين"
  7. نتنياهو يوافق على قرار بناء 2200 وحدة استيطانية جديدة في جبل ابو غنيم
  8. الاحتلال يخطر بهدم 4 مساكن جنوب الخليل
  9. أحمد الطيبي: من المهم إبعاد نتنياهو عن المسرح
  10. عزام الأحمد: ذهاب الرئيس عباس إلى غزة الآن غير مطروح ولا حاجة لذلك
  11. الاحتلال يضع علامات لشق شارع استيطاني جنوب نابلس
  12. يديعوت: تحقيق إسرائيلي بشأن امكانية تورط بيني غانتس بقضية فساد
  13. نتنياهو: تطبيع سري متصاعد مع دول عربية
  14. اسرائيل: عودة التجارة مع السلطة بعد ان الغت مقاطعة استيراد العجول
  15. تسعة قتلى في عمليتي إطلاق نار في ألمانيا
  16. المالكي: الخطة الأميركية تستند إلى حرمان شعبنا من السيادة على الأرض
  17. الدفاعات الجوية السورية تتصدى لأهداف معادية
  18. الراصد الجوي: اجواء باردة اليوم ومنخفض غدا
  19. خبراء: كورونا يهدد الاقتصاد العالمي
  20. الاحتلال يعتقل 5 مواطنين من الضفة والقدس

لفني تلتقي ابو مازن- هذا ما جرى خلال اللقاء

نشر بتاريخ: 26/09/2018 ( آخر تحديث: 27/09/2018 الساعة: 08:39 )
بيت لحم-معا- التقى الرئيس محمود عباس رئيس المعارضة الاسرائيلية تسيبي لفني على هامش اجتماعات الامم المتحدة في نيويورك وابلغت الاخيرة ابو مازن بان خطورة الوضع يتطلب ضرورة عودة الحوار بين السلطة والولايات المتحدة .

وأوضحت ليفني أن الهدف من الاجتماع مع الرئيس عباس لوقف المزيد من التدهور الأمني بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية ومحاولة تجديد المفاوضات. وقالت ليفني في بداية الاجتماع "حل الازمة في غزة يمر عبر عودة السلطة الفلسطينية الى قطاع غزة وليس عن طريق اضفاء الشرعية على منظمة ارهابية مثل حماس".

ودعت ليفني أبو مازن إلى العودة إلى طاولة الحوار مع الولايات المتحدة، استناداً إلى حل الدولتين - دولة فلسطينية منزوعة السلاح إلى جانب إسرائيل. وقالت ليفني "إن المعارضة وأغلبية الجمهور الإسرائيلي تؤيد مبدأ الدولتين ، لكننا سنعارض أي تحرك أحادي الجانب في المحافل الدولية ضد إسرائيل". "إن تمويل عائلات الإرهابيين والإجراءات في المحكمة الجنائية في لاهاي أمر غير مقبول ، مما يؤدي إلى فقدان الثقة وتقوية المتطرفين".

وسيلتقي اليوم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الأمريكي ترامب على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ، وغدا الخميس سيلقي ابو مازن ونتنياهو خطابات في الامم المتحدة .

وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020