الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يطلق النار شرقي القرارة جنوب قطاع غزة
  2. الاحتلال يقرر رفع حالة التأهب في الضفة الغربية خشية من ردة فعل السكان
  3. رئيس الموساد الأسبق يدعو إسرائيل للسيطرة على قطاع غزة
  4. الأردن: "ضم الغور" يعني قتل حل الدولتين
  5. واشنطن تعلن طرح "صفقة القرن" على إسرائيل الأسبوع المقبل
  6. نفتالي بينيت: لن نعيد اية اراضي لاقامة دولة فلسطينية
  7. الرئيس الروسي يصل بيت لحم للقاء الرئيس محمود عباس وبحث ابرز المستجدات
  8. الاحتلال يصدر حكماً بالسجن خمس سنوات بحقّ الأسير الأردني محمد مصلح
  9. الاحتلال يسلم اخطارات بهدم 8 مساكن في بيرين جنوب شرق الخليل
  10. الرئيس السابق للموساد يعارض ضم الاغوار أو المنطقة ج أو أي منطقة أخرى
  11. الائتلاف الوطني الديمقراطي يدعو لتصعيد المقاومة الشعبية
  12. قتلى وجرحى بإطلاق نار في سياتل الأميركية
  13. الصين تؤكد ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى 571
  14. رئيس الوزراء الأردني: أي خطوة اسرائيليةمن جانب واحد ستكون خطيرة للغاية
  15. حالة الطقس: أجواء شديدة البرودة ومنخفض جوي مساء
  16. الرئيس يستقبل رئيس لجنة الانتخابات المركزية
  17. اشتية يبحث مع "المنتدى الاقتصادي" خلق فرص عمل
  18. هنية يلتقي رئيس الحزب الإسلامي الماليزي
  19. الرئيس ونظيره الفرنسي يبحثان العملية السياسية
  20. الاحتلال يطلق النار على فلسطينيين شمال غزة

"أبو مازن" مفتتحا منتدى السلام: يدنا ممدودة منذ زمن من أجل السلام

نشر بتاريخ: 06/02/2019 ( آخر تحديث: 07/02/2019 الساعة: 08:51 )
رام الله- معا- عبّر الرئيس الفلسطيني، محمود عباس "أبو مازن"، اليوم الأربعاء، عن أمله بانتخاب قيادة في "إسرائيل" تؤمن بالسلام مع الفلسطينيين.

وقال الرئيس عباس، في كلمة خلال مؤتمر الإعلان عن تأسيس "منتدى الحرية والسلام الفلسطيني"، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، بحضور وفد إسرائيلي: " أرجو أن ينتج عن الانتخابات في إسرائيل من يريد السلام، ويمد يده للسلام، ويدنا ممدودة منذ زمن من أجل السلام".

وخاطب الحضور قائلا: "ما الذي يمنعنا مع اللقاء والتحدث، وأنا أقول لكم باسم الشعب الفلسطيني: أريد السلام، لا أريد الحرب".

وتابع: " عشنا معا في السابق سنوات طويلة بأمن وسلام ومحبة".

وشدّد على دعمه للمنتدى، وقال: "أنا معكم، أدعمكم من أجل السلام، ومن أجل أن تعيش الأجيال القادمة معا بأمن وسلام، وآمل أن تصبحوا سيول من البشر تقفون في وجه من يرفض السلام".

وخاطب الإسرائيليين قائلا: "هذا وطنكم، وهذا وطننا".

وتشهد إسرائيل، انتخابات عامة في التاسع من إبريل/ نيسان القادم؛ وتشير استطلاعات الرأي العام إلى تقدم الأحزاب اليمينية المتشددة، الرافضة لفكرة "حل الدولتين".

وتقول الاستطلاعات إن حزب "الليكود" اليميني، بزعامة بنيامين نتنياهو، رئيس الحكومة الحالية، سيحصل في الانتخابات القادمة على المركز الأول، بنحو 30 مقعدا من مقاعد الكنيست ال 120.

وأكد الرئيس الفلسطيني خلال اللقاء، "نبذه للإرهاب أي كان"، وقال: "عقدنا اتفاقيات دولية لمحاربة الإرهاب، واتفاقيات مع إسرائيل، ولم نخل بها، لو أخلينا بالاتفاقيات لحل الخراب".

وبحسب البيان التأسيسي للمنتدى، المُشكّل بمبادرة من لجنة "التواصل مع المجتمع الإسرائيلي" (تتبع منظمة التحرير الفلسطينية)، فإنه يضم شخصيات وقيادات فلسطينية شغلوا أو يشغلون مناصب قيادية، وزراية، برلمانية، حزبية، أكاديمية، واقتصادية.

ويهدف "المنتدى" إلى "رفع خطاب السلام العادل واستحقاقاته، ويؤكد للعالم وللمجتمع الإسرائيلي أن الشعب الفلسطيني بقيادته السياسية يقف موقفا موحدا من أجل التوصل إلى اتفاق سلام شامل يقوم على حل الدولتين".
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020