الأخــبــــــار
  1. العمادي ونائبه يغادران قطاع غزة
  2. مجدلاني: كافة التدخلات الاقليمية والدولية داعمة لتكريس الانقسام
  3. اشتية: أهم بند على جدول أعمال مؤتمر المنامة استراحة القهوة
  4. في اليوم العالمي للاجئين: 41% من مجمل السكان في فلسطين لاجئين
  5. شركات تنظيف المشافي الحكوميةتقرر الإضراب لعدم تلقيها مستحقاتها المالية
  6. الجيش الأمريكي: لم نقم بتشغيل أي طائرة في المجال الجوي الإيراني
  7. البحرين تسمح للصحفيين الاسرائيليين بدخول اراضيها
  8. الحوثيون يقصفون جنوب السعودية بصاروخ "كروز"
  9. إصابة العشرات جراء اعتداءات الاحتلال في العيسوية
  10. إغلاق محيط البيت الأبيض إثر العثور على جسم مشبوه
  11. امريكا تقرر نشر المزيد من صواريخ باتريوت بالشرق الأوسط
  12. الاردن يقرر اصدار جوازات سفر المقدسيين عبر البريد
  13. سلاح اسرائيلي جديد لمواجهة البالونات الحارقة يدخل الخدمة قريباً
  14. الطقس: اجواء معتدلة نهاراً وباردة ليلاً
  15. فلسطين وقبرص تعقدان جلسة مشاورات سياسية
  16. أبو مويس يطالب الجامعات بالتركيز على التخصصات التكنولوجية والتقنية
  17. بري: "صفقة القرن" لن تمر إلا بـ "ريق حلو" من العرب
  18. الشرطة: مصرع مواطنة غرقاً داخل مسبح ببيت ساحور
  19. إيران: "لن تكون هناك مواجهة عسكرية مع الولايات المتحدة"
  20. استشهاد مقدسي متأثرا بإصابته إثر اعتداء "مستعربين" قبل أسبوعين

عبد الهادي القادري أوضاع المخيمات الفلسطينية في سوريا

نشر بتاريخ: 09/05/2019 ( آخر تحديث: 09/05/2019 الساعة: 17:13 )
دمشق- معا- بحث السفير أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية اليوم الخميس، مع وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل السورية ريما القادري في مقر الوزارة بدمشق، شؤون اللاجئين الفلسطينين وأوضاع المخيمات الفلسطينية، كما وضعها بصورة ما يجري في الأراضي الفلسطينية.

واستعرض عبد الهادي خلال اللقاء إجراءات الاحتلال القمعية بحق أبناء شعبنا، والتي كان آخرها استهداف المدنيين العزل في قطاع غزة، كما تطرق لمحاولة حكومة الاحتلال شرعنة قوانين جائرة، تستهدف المس بكرامة شعبنا وحقوقه المشروعة، وعلى وجه الخصوص؛ قانون اقتطاع أموال المقاصة لتعقيد أحوال الناس.

وأيضاً تم التطرق خلال اللقاء إلى أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سوريا والجهود التي تبذلها منظمة التحرير الفلسطينية لتخفيف معاناة اللاجئ الفلسطيني كما تم بحث دور الأونروا وضرورة الالتزام في تقديم المساعدات الغذائية والمالية، بالإضافة جرى بحث دور الجمعيات في دعم وإسناد اللاجئين الفلسطينيين.

وشكر عبد الهادي الحكومة السورية لأن اللاجئ الفلسطيني عندما اتى إلى سوريا لم يشعر بالغربة كما يقول سيادة الرئيس أبو مازن لم نعاني سوى يومين لأن الشعب السوري فتح لنا بيوته.

من جهتها أكدت ريما القادري بأن من مبادئ الدولة السورية دعم القضية الفلسطينية وحق العودة واللاجئ الفلسطيني .

وتابعت : نحن لا نوصف الأخوة اللاجئين الفلسطينيين بأنهم لاجئين بل هم أخوة موجودين ضمن أهلهم على الأرض السورية لهم كل الاحتضان والاستضافة ويتمتعوا بكل الحقوق التي يتمتع المواطن السوري بها باستثناء حق الجنسية والعودة لأنهم يجب أن يبقوا مرتبطين مع وطنهم الأم ونتمنى دائما أن نشهد اليوم الذي تتم به إعادة الحق لأصحابه.

كما أضافت بأن الوزارة تشرف على العمل الأهلي وبعض الجمعيات مخصصة لتقديم خدماتها للأخوة الفلسطينيين ونحن ندعم هذه الجمعيات ليس على المستوى المادي فقط وانما التربوي ايضا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018