الأخــبــــــار
  1. مصرع طفلة 3 سنوات دهسا بمدينة يطا جنوب الخليل
  2. مصر تخصص العمل في معبر رفح الاثنين والثلاثاء للمعتمرين
  3. تلفزيون إسرائيل: صفقة ترامب بين نتنياهو وغانتس وكأن العرب غير موجودين
  4. الاحتلال يطلق النار صوب المزارعين شرق خان يونس
  5. الاحتلال يبعد الشيخ عكرمة صبري عن الأقصى مدة 4 أشهر
  6. العثور على الطفل قصي ابورميلة من بيت حنينا في عبارة مياه بالقدس
  7. الإتحاد الأوروبي يوقع على إتفاق بريكست
  8. وكيل وزارة الأوقاف يسلم الأمير تشارلز نسخة من "العهدة العمرية"
  9. الخارجية تطالب بموقف دولي لوقف اعتداءات المستوطنين على دور العبادة
  10. الرجوب: فلسطين ستستضيف عددا من الفعاليات الكشفية في الفترة المقبلة
  11. الاحد : الرجوب يترأس اجتماعا للمكتب التنفيذي لجمعية الكشافة والمرشدات
  12. الخارجية الأردنية تدين اعتداء الاحتلال على المصلين في "الأقصى"
  13. الأوقاف: إحراق مسجد جنوب القدس جريمة واعتداء على مشاعر المسلمين
  14. الامير تشارلز يصل بيت لحم ويزور مسجد عمر وكنيسة المهد
  15. قوات الاحتلال تقتحم الاقصى وتعتدي على المصلين
  16. أبو ردينة: نحذر من أي خطوة أميركية تخالف الشرعية الدولية
  17. مجلس الأمن: ضم أجزاء من الضفة انتهاك جسيم للقانون الدولي
  18. الاحتلال يطلق النار شرقي القرارة جنوب قطاع غزة
  19. الاحتلال يقرر رفع حالة التأهب في الضفة الغربية خشية من ردة فعل السكان
  20. رئيس الموساد الأسبق يدعو إسرائيل للسيطرة على قطاع غزة

دعوات لحل اتحادات المياه وإعادتها للسلطات المحلية

نشر بتاريخ: 24/06/2019 ( آخر تحديث: 26/06/2019 الساعة: 08:25 )
الجليل- معا- واصل الحراك الشعبي المناهض لشركة المياه والصرف الصحي في منطقة الجليل الأعلى، شمالي البلاد، نشاطاته ودعواته لحل اتحاد المياه وإعادة خدمات تزويد المياه للسلطات المحلية.

في حين سادت مشاعر التذمر والغضب الشديدين بين صفوف المواطنين، بسبب غلاء أسعار المياه والفوائد الزائدة للمياه والصرف الصحي.

وقال مواطنون عرب من الجليل الأعلى إنه منذ سنوات طويلة والمواطن العربي يعاني تحت وطأة سياسة اتحادات المياه العاملة في البلاد منذ أوائل العام 2001 وهي شركات ربحية تم إقامتها بعد أن كان قطاع المياه وجباية أثمانها ضمن مسؤولية السلطات المحلية، كما كان تحت سلطتها كل ما يتعلق بربط المنازل بشبكات المياه والمجاري وجباية أثمانها المختلفة.

وأكدوا أن اتحادات المياه أثقلت على المواطنين بسبب ارتفاع الأسهم وأثمان المياه وجبايتها.

وفي مقابل ذلك، واصلت اللجنة الشعبية في الجليل الأعلى نشاطاتها واحتجاجاتها الشعبية منذ العام 2011 لحل الاتحاد وإعادة المسؤولية عن ملف المياه للسلطات المحلية كما كانت سابقا. عرب 48
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020